“مجموعة العمل”: موقف “صحافيون مغاربة ضد التطبيع” وطني أصيل

تابعت مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين بكل فخر واعتزاز إصدار عدد كبير من  الصحافيات والصحافيين المغاربة لنداء (عريضة) مفتوح يحمل توقيعاتهم عنوانها: “صحافيون مغاربة ضد التطبيع مع الاحتلال الصهيوني”.

وحيت المجموعة في بيان لها أمس الأربعاء 15 يونيو 2022 على صفحتها على الفيسبوك، هذه المبادرة الوطنية المغربية لنساء ورجال الإعلام، مؤكدة على التطابق التام في مضامين المواقف المعبر عنها بهذا النداء التاريخي الذي جاء في توقيت جد دقيق، خاصة في كونه يأتي بعد جريمة اغتيال الشهيدة الصحفية شيرين أبو عاقلة على يد جنود الاحتلال الصهيوني واستهداف جنازتها في مشهد عنصري وحشي.. وبعد أيام على جريمة تطبيعية تم ارتكابها في قلب العاصمة الرباط بالموقع الأثري قصبة شالة في حفل افتتاح مكتب القناة الصهيونية “إسرائيل I24”  بصورة استفزازية في ذكرى اغتصاب فلسطين.

وأهابت المجموعة بكل مهنيي قطاع الإعلام والصحافة إلى اليقظة وتعبئة الجهود والمبادرات والتصدي الحازم ضد كل حالات الميوعة التطبيعية، واستهداف للرأي العام الوطني من خلال بعض الأدوات التي صارت تنتحل صفة “صحافة” لممارسة تجارة النخاسة التطبيعية العميلة والترويج للدعاية والسردية الصهيونية الخادمة لمشاريع الاختراق التخريبي للمغرب.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى