شيخي يجري اتصالا هاتفيا مع خالد مشعل بعد الانتصار التاريخي للمقاومة الفلسطينية في معركة سيف القدس

أجرى الأستاذ عبد الرحيم شيخي رئيس حركة التوحيد والإصلاح اتصالا هاتفيا يومه السبت 22 ماي 2021 مع السيد خالد مشعل أبو الوليد مسؤول حركة حماس  في الخارج، بعد الانتصار التاريخي المبارك للشعب الفلسطيني ومقاومته الشعبية الباسلة في معركة سيف القدس، حيث عبر رئيس الحركة للأستاذ خالد مشعل، ومن خلاله إلى قيادة حركة حماس برئاسة الأستاذ اسماعيل هنية، عن اعتزازه بهذا الانتصار الذي أحيى جذوة الصمود والممانعة في الشعب الفلسطيني في كافة أرض فلسطين وأحيى مكانة القدس والأقصى في وجدان الأمة، كما أحيى الأمل في التحرر واستعادة المبادرة لتعزيز التضامن والمساندة العربية والإسلامية والإنسانية لقضية فلسطين العادلة.

كما عبر الأخ  رئيس الحركة عن تعازيه في أرواح الشهداء الذين ارتقوا في هذه المعركة البطولية ودعائه بالشفاء للجرحى وتأكيده على ثبات مواقف الشعب المغربي وقواه الحية المساندة  للقضية الفلسطينية التي يعتبرها “قضية وطنية”، والمناصرة للمقاومة الفلسطينية في مواجهتها للاحتلال الصهيوني وعدوانه الإجرامي، والمناهضة  للتطبيع بكافة أشكاله والمواجهة لأجندات الاختراق الصهيوني ومخاطره على الدولة والمجتمع.

من جهته، أكد السيد خالد مشعل عمق الرابطة المغربية الفلسطينية ووفاء المغاربة لفلسطين على مر التاريخ والحاضر ، وعلى تقديره لجهود التضامن والدعم التي يقدمها المغاربة للشعب الفلسطيني ومقاومته، وعلى الإسهام المقدر والملحوظ لحركة التوحيد والإصلاح في ذلك.

و قد كان الاتصال فرصة لتأكيد علاقات التعاون الأخوية القائمة بين الهيئتين، والاستعداد المتبادل لتطويرها استجابة لمتطلبات المرحلة ولمواجهة التحديات المشتركة التي يفرضها الاحتلال والتطبيع.

موقع الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى