الريسوني: فرنسا ترهب المسلمين لينكمشوا وينكمش تدينهم

قال الدكتور أحمد الريسوني إن فرنسا ترهب المسلمين لينكمشوا وينكمش تدينهم”  منددا بأشكال التضييق المتزايدة في أعقاب نشر الرسوم المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم

حيث شهدت الدول الاسلامية تظاهرات غاضبة ضد فرنسا ورئيسها إيمانويل ماكرون. وأحرقت صوره ومجسمات له خلال الاحتجاجات، كما أطلقت حملة لمقاطعة المنتجات الفرنسية في أكثر من دولة.

وأوضح الدكتور الريسوني أن الرسوم لم تعد مجرد منشور بل قرار الدولة الفرنسية ٫ بعدما اختارت إدراجها   في المقررات الدراسية. ولم تكتف بذلك بل أصبحت ترعب المسلمين جميعا بالقوانين الفاشية وبالمداهمات والتحقيقات التي تطال كل من تنفس بغير ما يحبون.

فيديو الريسوني : فرنسا ترهب المسلمين لينكمشوا وينكمش تدينهم

وكان رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، أصدر فتوى بوجوب مقاطعة البضائع الفرنسية،بعد عرض “رسوم كاريكاتورية مسيئة للرسول”.

 الفتوى فوبلت بالترحيب من مواطني الدول الإسلامية ، إطلقت على إثرها نداءات تفاعل معها المسلمون في مختلف أنحاء العالم.

وجدير بالذكر أن الفيديو الذي بين أيدينا هو كلمة لفضيلة الدكتور أحمد الريسوني  كان قد ألقاها خلال ندوة علمية بعنوان: سبل تفعيل نصرة محمد صلى الله عليه وسلم التي نظمها منتدى أصدقاء الريسوني للحوار العلمي وم السبت 13 ربيع الثاني 1442هـ/ 28 نونبر 2020.

موقع الإصلاح / أبوعبيدة

 



أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى