الحرشي يكشف لموقع “الإصلاح” آخر الاستعدادات للجمع العام الوطني السابع لحركة التوحيد والإصلاح ورهاناته

كشف الكاتب العام لحركة التوحيد والإصلاح ورئيس اللجنة التحضيرية للجمع العام الوطني السابع للحركة، خالد الحرشي أن الجمع سينعقد أيام 14و15 و16 من شهرأكتوبر 2022 بمدينة بوزنيقة.

وقال الحرشي في حوار مع موقع “الإصلاح” سينشر يوم غد الخميس، أن الاستعدادات للجمع العام المذكور انطلقت منذ قرابة سنة، حيث بدأت عملية الانتدابات على مستوى عشرات الجموع بالأقاليم، وإعداد اللجنة التحضيرية للأوراق التصورية التي ستناقش في الجمع العام.

وأوضح الحرشي، أن هناك خمس لجان تشتغل تحت إشراف اللجنة التحضيرية؛ لجنة الوثائق، ولجنة الإعلام، ولجنة العلاقات العامة والتواصل، ولجنة اللوجستيك، ولجنة إدارة وكتابة الجمع العام، مؤكدا أن تعديلات في النظام الأساسي أو الداخلي للحركة ستكون من بين الأوراق، التي ستطرح للنقاش والمصادقة خلال الجمع العام، وكذلك أوراق تهم أولويات المرحلة المقبلة.

واستعرض الحرشي في الحوار تفاصيل البرنامج العام للجمع العام الوطني السابع، مشددا على أنه محطة أساسية في مسار الحركة خصوصا وهي تعيش الذكرى 26 لتأسيس الحركة 31 غشت 1996، كما أنه محطة شورية بامتياز لأنها تشكل مناسبة لممارسة الشورى في أرقى صورها.

وتحدث الحرشي عن أبرز رهانات الجمع العام السابع لحركة التوحيد والإصلاح، لافتا إلى أن التحولات التي تعرفها بلادنا والمحيط والإقليمي والدولي ، تستدعي من الحركة بمختلف مستوياتها أن تطرح أسئلة حول ما اصطلحت عليه بمستقبل الحركة وحركة المستقبل.

يذكر أن الجمع العام الوطني، يعد أعلى هيئة تقريرية في حركة التوحيد والإصلاح، ينعقد بصفة عادية كل أربع سنوات، يُقَوِّمُ أعمال الحركة في المرحلة المنتهية، ويحدد توجهاتها وأولوياتها في المرحلة المقبلة.

موقع الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى