لينا أبو عاقلة تطالب واشنطن بمحاسبة قتلة عمَّتها

اتهمت لينا أبو عاقلة، ابنة شقيق الصحفية شيرين أبو عاقلة، الولايات المتحدة الأمريكية، بالانحياز لإسرائيل، وعدم الحيادية في التحقيق الذي أجرته بخصوص وفاة عمّتها.

وقالت لينا في حوار مع وكالة الأناضول ” نأمل بلقاء الرئيس الأمريكي -الذي يزور المنطقة اليوم الأربعاء- وسنطالبه بتحقيق العدالة لـشيرين التي تحمل الجنسية الأمريكية”، مؤكدة أنما قامت به واشنطن، لم يكن تحقيقًا، بل كان مجرد بيان يلخص التحقيقات الإسرائيلية.

وعبرت لينا أبو عاقلة، عن شعورها بـ”خيبة أمل” كبيرة، جراء البيان الأمريكي، لأن شيرين مواطنة أمريكية، مما يستوجب على واشنطن أن تأخذ الأمر على محمل الجد، وعدم تجاهل أقوال الشهود. وأكدت المتحدثة أن عائلة شيرين مازالت تطالب واشنطن بالمساءلة، والوفاء بواجبها والتزاماتها اتجاه مواطنة. وقالت لينا” نريد تحقيقا تفصيليا وشاملا وشفافا، وخال من أي تحيز سياسي أو أي ضغط سياسي”.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية أعلنت في الرابع من يوليو الجاري نتائج تحقيق أجرته، حول مقتل شيرين أبو عاقلة، جاء فيه أنه لا يستطيع تحديد الجهة التي أطلقت الرصاصة التي تسببت في مقتلها، وأن الرصاصة أُصيبت بأضرار بالغة، مما حال دون التوصل إلى نتيجة واضحة”.

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى