بعد قرار محكمة الاحتلال، مستوطنون يؤدون “صلوات صامتة” بالمسجد الأقصى و”أوروبيون من أجل القدس” تندد

اقتحم مستوطنون، اليوم الخميس 07 أكتوبر 2021، ساحات المسجد الأقصى المبارك، وأدُّوا “صلوات صامتة” في باحاته، بعد قرار محكمة تابعة للاحتلال “الإسرائيلي” أمس الأربعاء 06 أكتوبر 2021، بـ”الحق المحدود” لليهود في أداء صلوات في باحات المسجد الأقصى المبارك، كما أمرت شرطة الاحتلال بإلغاء مذكرة الإبعاد الصادرة بحق المتطرف “أرييه ليبو” لمنعه من زيارة الحرم القدسي بسبب إقامته صلوات صامتة هناك.

وهكذا، اقتحم عشرات المستوطنين ساحات المسجد الأقصى المبارك، عبر باب المغاربة، ونفذوا جولات استفزازية تجاه السور الشرقي، وأدوا صلوات فردية صامتة، بحماية مشددة من شرطة الاحتلال “الإسرائيلي.”

من جهتها أدانت مؤسسة “أوروبيون لأجل القدس”، قرار المحكمة إسرائيلية والذي يمنح اليهود حق الصلاة الصامتة في باحات المسجد الأقصى، معتبرة أنه خطوة تصعيدية جديدة من الاحتلال، ضمن المحاولات الحثيثة لفرض التقسيم الزماني والمكاني على المسجد الذي يحظى بمكانة خاصة لدى المسلمين في العالم، محذرة من أن قرارا من هذا النوع من شأنه توتير الأجواء، وخلق ردود فعل من الفلسطينيين دفاعا عن أنفسهم ومقدساتهم، لا سيما مع تصاعد الاقتحامات التي ينفذها المستوطنون للمسجد الأقصى، ويتخللها تأدية طقوس ورقصات تمس بمشاعر الفلسطينيين، وتنتهك حقوقهم الثابتة بالقدس والمسجد الأقصى.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى