المسابقة الرمضانية الرابعة، وهذا هو السؤال الثالث عشر

السؤال الثالث عشر 

ان من المفيد جدا في باب فقه الأسماء الحسنى معرفة أقسامها من حيث معانيها ودلالاتها، وهي تنقسم بهذا الاعتبار إلى عدة أقسام نذكر منها:

القسم الأول: ما كان منها دالا على صفة ذاتية، والصفة الذاتية هي الصفة التي لم يزل الرب ولا يزال متصفا بها، فهي لا تنفك عن الذات، ولا تعلق لها بالمشيئة . فمن أسمائه سبحانه: “الحي” وهو دال على ثبوت صفة «الحياة» . “العليم” وهو دال على ثبوت صفة «العلم». و “السميع” وهو دال على ثبوت صفة «السمع»، و”البصير” وهو دال على ثبوت صفة «البصر». و”القوي” وهو دال على ثبوت صفة «القوة» . و”العلي” وهو دال على ثبوت صفة «العلو». و” العزيز” وهو دال على ثبوت صفة «العزة»…. وهكذا.

القسم الثاني: ما كان منها دالا على صفة فعلية، والصفة الفعلية هي التي تتعلق بالمشيئة، إن شاء فعلها وإن شاء لم يفعلها. ومن هذا القسم اسمه تبارك وتعالى: «الخالق»، وهو دال على ثبوت صفة «الخلق». و الرزاق»، وهو دال على ثبوت صفة «الرزق». و «التواب»، وهو دال على ثبوت صفة «التوبة» . «الغفور»، وهو دال على ثبوت صفة «المغفرة». «الرحيم»، وهو دال على ثبوت صفة «الرحمة». «المحسن»، وهو دال على ثبوت صفة «الإحسان» . و«العفو» وهو دال على ثبوت صفة «العفو». وجميع هذه الصفات صفات فعلية لكونها متعلقة بالمشيئة .

قال تعالى: يخلق الله ما يشاء [النور: 45]، وقال تعالى: “والله يرزق من يشاء بغير حساب”[البقرة: 210]، وقال تعالى: “ويثوب الله على من يشاء”[التوبة: 15]، وقال تعالى: “يغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء و كان الله غفورا رحيما”[الفتح: 14]، وقال تعالى : “و يعذب من يشاء ويرحم من یشاء وإليه تقلبون” [العنكبوت: 20].

 القسم الثالث: أساء دالة على التنزيه والتقديس وتبرئة الرب سبحانه وتعالى عن النقائص والعيوب ومما لا يليق بجلاله وماله وعظمته، أو أن يكون له ند من خلقه أو نظير أو مثيل، فهو المنزّه سبحانه عن كل ما ينافي صفات الكمال و الجلال والعظمة، وهو المزّه عن الضّدّ والنّدّ والكفؤ والمثال، تعالى الله عن ذلك علوا كبيرا. كأسمائه: « القدوس » يدل على التقديس وهو التنزيه و«السلام» يدل على السلامة من النقائص والعيوب. و «السبوح» يدل على التسبيح، وهو التنزيه، كما قال تعالى: ( سبحان ربك ربّ العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العلمين [الصافات:180-182]

السؤال13: إسم الله “الغفار” ذكر في 3 آيات. أذكر السور التي جاء فيها اسم الله “الغفار”  ؟

إقرأ كيفية المشاركة : الحركة فرع تمارة تنظم مسابقتها الرمضانية في نسختها الرابعة

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى