أخبارالرئيسية-فلسطين وقضايا الأمة

“الجنائية الدولية” تؤكد ولايتها القضائية على أراضي فلسطين تمهيدا لمتابعة مجرمي الحرب الصهاينة

قررت الدائرة التمهيدية الأولى للمحكمة الجنائية الدولية، أمس الجمعة، بالأغلبية، أن الاختصاص الإقليمي للمحكمة في حالة فلسطين، وهي دولة طرف في نظام روما الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية، يمتد إلى الأراضي التي تحتلها “إسرائيل” منذ عام 1967، بما في ذلك غزة والضفة الغربية والقدس الشرقية، لتمهّد بذلك الطريق أمام ادعائها لفتح تحقيق بارتكاب جرائم حرب من جانب الجيش “الإسرائيلي”.

كما وجدت الدائرة، بالأغلبية، أيضاً، أن الحجج المتعلقة باتفاقيات أوسلو وبنودها التي تحد من نطاق الولاية القضائية الفلسطينية، ليست ذات صلة بحل قضية الاختصاص الإقليمي للمحكمة في فلسطين.

وقالت كبيرة مدعي المحكمة، فاتو بنسودا، إنه في 2019 “كان هناك أساس معقول” لفتح تحقيق جرائم حرب في سلوك الجيش الإسرائيلي في قطاع غزة، إضافة إلى النشاط الاستيطاني الإسرائيلي في الضفة الغربية والقدس الشرقية. إلا أنها طالبت المحكمة بتحديد ما إذا كان لها اختصاص هناك قبل أن تطلق التحقيق.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى