“منتدى الزهراء” يعقد الدورة الأولى لمجلسه الإداري

تحت شعار “نضالنا مستمر من أجل تحقيق العدالة والانصاف للمرأة والأسرة”، نظم منتدى الزهراء للمرأة المغربية الدورة الأولى لمجلسه الإداري من الولاية السادسة، بمقره وذلك يوم الأحد 23 يناير 2022 حضوريا وعن بعد.
افتتحت أشغال المجلس الإداري بكلمة للأستاذة نجاة أوكاية رحبت من خلالها بأعضاء المجلس الإداري،مؤكدة على أن انعقاد هذه الدورة الأولى جاء بعد إعادة هيكلة المكتب المسير للمنتدى للولاية السادسة مما يقتضي تفعيل توصيات الجمع العام الأخير للمنتدى والمتعلقة بسبل إنجاز الأوراش الفكرية والحقوقية ومختلف المجالات المشتغل عليها .
بعدها أكدت على أهمية استثمار وسائل الإعلام و التواصل الحديثة للانفتاح على شرائح مجتمعية جديدة.
وفي نهاية مداخلتها أكدت على استمرار المنتدى في نضاله وترافعه حول حقوق المرأة والأسرة والنهوض بأوضاعهما بشكل عام وفق مجالات اشتغالاته.
ثم تلتها مداخلة للأستاذة بثينة قروري رئيسة المنتدى ركزت في كلمتها على أهم الإنجازات التي حققها المنتدى خلال عشرين سنة منذ تأسيسه إلى اليوم ، كما وقفت على أهم التحديات والاكراهات التي ترافق العمل المدني عموما وأشغال المنتدى خصوصا بعد الجائحة . كما ركزت على ضرورة تطوير آليات الاشتغال ووضع مقاربات جديدة لمواكبة تطور عمل المنتدى ليكون فاعلا إلى جانب الفعاليات النسائية بالمغرب لما يخدم مصلحة المرأة والأسرة ؛ لتعرج بعد ذلك إلى عرض مشروع البرنامج السنوي بمختلف توجهاته الاستراتيجية وتدابيره التنفيذية سواء تعلق الأمر بمستجدات المجال الحقوقي محليا ووطنيا و إقليميا ودوليا، أو تتبع وتقييم السياسات العمومية والمحلية؛ أو تنشيط الساحة الفكرية والثقافية في مجال قضايا المرأة والأسرة، مع أهمية تطوير عمل المنتدى مع شبكته الوطنية، وأيضا الوقوف على التوجهات الداعمة وآليات التطوير.
وفي نفس السياق عرضت الأستاذة مجدولين بنميلود، أمينة المال، مشروع الميزانية السنوية المتوقعة، ليتم بعد ذلك فتح باب للمناقشة والتفاعل ، وأخيرا المصادقة على مشروعي البرنامج السنوي والميزانية التي تم عرضهما.
فيما عرفت الجلسة الثانية عرض ومناقشة ورقة لتطوير عمل المجلس الإداري، شملت مجموعة من المقترحات التي من شأنها أن تزيد من فاعلية المجلس الاداري وتحقيقه للأهداف المرجوة.
وقد شكل اللقاء فرصة لمدارسة ومناقشة أهم مستجدات الساحة الحقوقية فيما يتعلق منها بقضايا المرأة والأسرة.
واختتمت أشغال المجلس الإداري بقراءة البيان الختامي وتدوين أهم التوصيات التي من شأنها أن تساعد المنتدى على القيام بأدواره الأساسية في النهوض بأوضاع المرأة والأسرة.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى