أخبارأنشطة أعضاء المكتب التنفيذيالرئيسية-ثقافة و مجتمع

من بينهم رئيس الحركة.. شخصيات تعزي أسرة الفقيد أيوب بوغضن

عزى مجموعة من الشخصيات في الفقيد أيوب بوغضن الذي وافته المنية صباح اليوم الأربعاء بالرباط، عن سن يناهز الـ24 عاما، أثناء نقله من مستشفى التخصصات إبن سينا إلى مسقط رأسه بإقليم تزنيت.

ومن بين الشخصيات التي قدمت التعزية لأسرة الفقيد الأستاذ عبد الرحيم شيخي رئيس حركة التوحيد والإصلاح، ورئيس الحكومة السابق الأستاذ عبد الإله بنكيران، ورئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، المناضل أحمد ويحمان، والكاتب العام للمرصد المناضل عزيز هناوي، ورئيس الرابطة المغربية للأمازيغية؛ المناضل سلميان صدقي، ورئيس منظمة التجديد الطلابي حمزة إدام.

والفقيد أيوب بوغضن من مواليد تيزنيت عام 1996، حصل على شهادة البكالوريا شعبة العلوم الرياضية 2014. وعلى شهادة البكالوريا مسلك العلوم الإنسانية 2015. وعلى شهادة الإجازة في العلوم الاقتصادية بجامعة محمد الخامس بالرباط 2017، وهو طالب باحث في سلك الماستر تخصص ”الاقتصاد وتقييم السياسات العمومية” بكلية الحقوق أكدال بالرباط. وكان يتابع دراسته كذلك في شعبة القانون بالفرنسية بكلية أكدال بالرباط.

وهو باحث وكاتب ومحاضر رغم صغر سنه، حيث أصدر ثلاث كتب هي ”هموم تلميذ” سنة 2014 و”العمل الطلابي: تاريخ ومسار” سنة 2016، ثم ”تأملات” في عام 2017، وكان يحاضر بمجموعة من الندوات والملتقيات العلمية والأكاديمية خاصة بالجامعات، كما يداوم على كتابة مقالات بشكل مستمر.

وكان أيوب بوغضن قيد حياته قياديا طلابيا، حيث شغل عضوية المجلس الوطني لمنظمة التجديد الطلابي وكاتبها المحلي السابق بالرباط، وعضو اللجنة التنفيذية للرابطة المغربية للأمازيغية، كما أنه ابن رئيس جماعة تيزنيت والبرلماني عن حزب العدالة والتنمية إبراهيم بوغضن.

يذكر أن الفقيد قضى أسبوعين في حالة غيبوبة بقسم الإنعاش بالرباط إثر حادثة سير خطيرة تعرض لها سابقا.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى