فرنسا.. القضاء يحقق بتسريب بيانات شخصية لمسلمين ومقربين منهم

فتحت النيابة العامة في باريس، أمس الأربعاء، تحقيقا أوليا في تسريب بيانات شخصية خاصة بمسلمين مقيمين في فرنسا وبشخصيات ومؤسسات مقربة منهم.
وفي تغريدة عبر تويتر، قال الصحفي طه بوحفص، إن النيابة العامة، فتحت تحقيقا أوليا بحق موقع “Fdesouche” الذي سرّب بيانات متعلقة بمسلمين في فرنسا وشخصيات ومؤسسات مقربة منهم.
وجاءت الخطوة من قبل النيابة العامة، إثر تقدم محامي الصحفي بوحفص، في شتنبر 2021، بشكوى باسم 100 ضحية ممن سرب الموقع المذكور بياناتهم الشخصية ونشرها بشكل غير قانوني.
وكان بوحفص قد كشف في شتنبر الماضي، عملية تسريب الموقع اليميني المتطرف، لبيانات شخصية تعود لمسلمين ومقربين منهم في فرنسا.
وتضمنت القائمة التي نشرها الموقع المذكور، بيانات حول أسماء مسلمين في فرنسا ومهنهم وآرائهم السياسية، وشملت القائمة أيضًا اسم بوحفص. 

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى