فاس.. انطلاق أشغال ندوة علمية حول “قول العلماء في الثوابت الدينية المغربية”

انطلقت، اليوم السبت بفاس، أشغال الندوة العلمية حول موضوع “قول العلماء في الثوابت الدينية المغربية”.

وتروم هذه الندوة، التي ينظمها موقع الثوابت الدينية المغربية، بتعاون مع مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة، وتستمر أشغالها على مدى يومين، تحرير القول في التأصيل الشرعي للثوابت الدينية المغربية من الكتاب والسنة وأقوال علماء الأمة.

انطلقت، اليوم السبت بفاس، أشغال الندوة العلمية حول موضوع “قول العلماء في الثوابت الدينية المغربية”.وتروم هذه الندوة، التي ينظمها موقع الثوا

كما تهدف إلى إبراز جهود أمير المؤمنين الملك محمد السادس، نصره الله، في الحفاظ على الدين، ورعاية الثوابت الدينية للمسلمين، إلى جانب بيان علاقة الثوابت الدينية بالخصوصية المغربية وحضورها في القارة الإفريقية.

وهكذا، ستتميز الندوة بمداخلات علمية وأكاديمية تتناول محاور أربعة أساسية تشمل “إمارة المؤمنين”، و”العقيدة الأشعرية”، و”المذهب المالكي”، و”التصوف السني”، ستتوزع على ست جلسات.

ويرتقب أن تعرف التظاهرة العلمية مشاركة، على الخصوص، رؤساء وأعضاء فروع مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة من أربعة وثلاثين بلدا إفريقيا، إلى جانب جامعيين وأكاديميين وشخصيات ذات الصلة بموضوع الثوابت الدينية المغربية.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى