غزة.. مسيرة “الأعلام الفلسطينية” بمشاركة حافظات القرآن

شاركت المئات من حافظات القرآن، اليوم السبت، في مسيرة للأعلام الفلسطينية بقطاع غزة نظمها الجناح “النسائي”، في حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، ردا على مسيرة أعلام كيان الاحتلال التي انطلقت الأحد الماضي في مدينة القدس المحتلّة.
ورفعت المشاركات خلال المسيرة، الأعلام الفلسطينية إلى جانب المصاحف الشريفة. وجاءت هذه المسيرة ضمن فعاليات الإعلان عن مخيّمات “مواكب سيف القدس القرآنية”، لعام 2022، التي تتهيّأ فيها للتخرج نحو 800 حافظة للقرآن، بحسب منسقي المخيّم.
وقالت مسؤولة الملف الجماهيري في الجناح النسائي عزة العجلة في تصريح لوكالة “الأناضول”، إن عدد المشاركات في المسيرة وصل إلى ألف حافظة للقرآن، تتراوح أعمارهن بين 6-25 عاما، ردا على مسيرة الأعلام التي نظّمها مستوطنون “صهاينة” في القدس.
وأضافت أن هذه المسيرة تؤكد على وقوف قطاع غزة مع المسجد الأقصى ومدينة القدس، في وجه انتهاكات الاحتلال. وزادت: “الرسالة اليوم غير عادية، فهي تأكيد على أن الأجيال المتعاقبة لن تنسى الأقصى وفلسطين”.
من جانبه، قال القيادي في حركة “حماس مشير المصري”، في كلمة خلال المسيرة: “فتيات غزة يقلن إنهن قبلن التحدي وأنهن المنتصرات، في ضوء التهديدات الإسرائيلية لغزة”.
ونظّم عشرات الآلاف من مستوطني كيان الاحتلال، الأحد الماضي، مسيرة “الأعلام” بالقدس، احتفالا بذكرى احتلال الشق الشرقي من المدينة، وفق التقويم العبري.
وتسببت المسيرة باندلاع مواجهات أسفرت عن إصابة عشرات الفلسطينيين، واعتقال آخرين. وسبق المسيرة، اقتحام مئات المستوطنين، للمسجد الأقصى.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى