صواريخ المقاومة تخلف قتلى وجرحى في الكيان الصهيوني

استهدفت المقاومة الفلسطينية منطقة عسقلان وأسدود بـ137 صاروخا من العيار الثقيل خلال 5 دقائق، وقد أفادت وسائل إعلام إسرائيلية بسقوط قتيلين إسرائيليين وأكثر من 80 مصابا، بعضهم بحالات هلع جراء الرشقات المتتالية في عسقلان جراء الصواريخ التي سقطت اليوم الثلاثاء ضمن ما وصفتها المقاومة الفلسطينية بأكبر ضربة صاروخية من نوعها للرد على التصعيد الإسرائيلي ضد قطاع غزة.

وأشارت كتائب “عز الدين القسّام” الجناح المسلّح لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، إلى أن الضربة لمدينتي أسدود (38 كم من غزة) وعسقلان (19 كم من غزة) جاءت ردًا على استمرار استهداف إسرائيل منازل في قطاع غزة.

ومن جهة أخرى، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة ارتفاع عدد ضحايا القصف الإسرائيلي، المتواصل منذ أمس، إلى 26 شهيدا -بينهم 9 أطفال وامرأة- و122 جريحا.

 

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى