أخبارالرئيسية-ثقافة و مجتمعفلسطين وقضايا الأمة

رئيس “التوحيد والإصلاح” يشارك في افتتاح مؤتمر “بيت المقدس” بإسطنبول

شارك الأستاذ عبد الرحيم شيخي؛ رئيس حركة التوحيد والإصلاح، أمس الجمعة، في الجلسة الافتتاحية  لفعاليات مؤتمر “رواد ورائدات بيت المقدس الحادي عشر”، في مدينة اسطنبول التركية، تحت عنوان “معا ضد الصفقة والتطبيع”، برعاية الائتلاف العالمي لنصرة القدس وفلسطين.


ومن بين أبرز المشاركين في هذا المؤتمر إلى جانب رئيس الحركة، القيادي في حركة حماس خالد مشعل، والمفكر الإسلامي المختار الشنقيطي والعلامة الموريتاني محمد حسن الددو، كما يشارك إلى جانب رئيس الحركة، المناضل الأستاذ رشيد فلولي؛ منسق المبادرة المغربية للدعم والنصرة وعضو المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح، والمناضل الأستاذ عزيز هناوي؛ نائب رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع.

 

ويعرف المؤتمر حضور ما يناهز 50 دولة عربية وإسلامية وأوروبية، ويهدف المؤتمر وفق منظميه، إلى تحشيد جهود الأمة العربية والإسلامية في مواجهة خطر تصفية القضية الفلسطينية من خلال “مؤامرة صفقة القرن”.


ويسعى المؤتمر إلى إطلاق مبادرة لتشكيل لجان عربية تواجه التطبيع والمطبعين، بالتعاون مع ائتلاف الشباب وتنسيقية مناهضة الصهيونية، إلى جانب الإعلان عن مبادرة لإنشاء صندوق القدس لدعم وتثبيت المقدسيين والمرابطين في القدس، بالتعاون مع مؤسسة “وقف الأمة” بتركيا.


كما يهدف المؤتمر إلى إطلاق مبادرة دولية للدفاع عن حق العودة للاجئين الفلسطينيين، بالتعاون مع مركز العودة الفلسطيني والمؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان “شاهد”، إضافة إلى إطلاق مشروع لإنشاء هيئة دولية لأحرار العالم، للتضامن مع فلسطين بالتعاون مع “أوروبيون لأجل القدس”.


وسيدشن المؤتمر “ميثاق الأمة” لإسقاط صفقة القرن، ومقاومة تصفية القضية الفلسطينية، بالتعاون مع هيئة علماء فلسطين بالخارج، إلى جانب إطلاق مشروع “التأهيل القيادي لنساء الأمة العاملات من أجل القدس وفلسطين”، من قبل ائتلاف المرأة العالمي.

 الإصلاح

الوسوم

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق