حقينة السدود تنتعش بأكثر من 30% بفضل التساقطات المطرية الأخيرة

ساهمت التساقطات المطرية الأخيرة في إنعاش حقينة السدود على الصعيد الوطني؛ بعد أن انخفض منسوبها خلال الأشهر الأخيرة بسبب الجفاف.

وبلغت  نسبة ملء السدود إلى حدود أمس الأحد 18 دجنبر 2022،حوالي 30,43 في المائة بإجمالي يقدر بأربعة مليارات و905,88 مليون متر مكعب، بينما كان احتياطي نهاية شتنبر الماضي يقدر بثلاثة مليارات و944.7 ملايين أمتار مكعبة على إجمالي طاقة استيعابية تقدر بـ16 مليارا و122.6 ملايين أمتار مكعبة.

ويعد حوض اللوكوس الأول من حيث نسبة الملء التي بلغت 54,94 في المائة باحتياطي 945.93 مليون متر مكعب، متبوعا بحوض سبو بنسبة ملء تقدر بـ46.58 في المائة واحتياطي مليارين و587,26 مليون متر مكعب، ثم حوض تانسيفت بنسبة ملء 42.45 في المائة واحتياطي 96.48 مليون متر مكعب، ثم حوض أبي رقراق بنسبة ملء تصل إلى 30,32 في المائة واحتياطي 328,11 مليون متر مكعب.

موقع الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى