أخبارالرئيسية-العربية

جامعة صينية تطور برنامجا مصغرا لدراسة اللغة العربية

بدأت الصين في تشغيل برنامج مصغر لدراسة اللغة العربية عبر تطبيق المراسلة الفورية “ويتشات” طورته جامعة الدراسات الدولية ببكين في أول يونيو الجاري، ليصبح الاول من نوعه الذي تطوره جامعة صينية بشكل مستقل.

ويحتوي البرنامج حاليا على ما يزيد عن ألفي كلمة عربية ويضم عدة وظائف مثل القراءة والتسجيل ومسابقة لحفظ الكلمات وغيرها.

ويهدف البرنامج الى تلبية احتياجات الأشخاص الذين يتعلمون اللغة العربية ويرغبون في التعرف عليها، حيث يمكن استخدامه حاليا بشكل مجاني في أنحاء البلاد.

وقال هو يوي شيانغ مدير كلية الدراسات الشرق أوسطية بالجامعة، في تصريح لموقع “شينوا نت” بالعربية، ان تعليم اللغات الأجنبية وتعلمها يواجهان تحديات غير مسبوقة في ظل التطورات السريعة للتكنولوجيات الجديدة، وان طرق إعداد الكوادر المتخصصة باللغات الأجنبية تمر الآن بمرحلة تحول.

وتابع أن تطبيقات وبرامج دراسة اللغة الانجليزية متوفرة وناضجة في الصين، بيد أن دراسة اللغات الأخرى صعبة وشاقة اذ أن الموارد الخاصة بتعليم هذه اللغات لا تزال محدودة، معربا عن اعتقاده بأن برامج وتكنولوجيات جديدة لدراسة اللغات الأجنبية الأخرى غير الانجليزية، تتمتع بقوى كامنة كبيرة.

وأضاف أن البرنامج في مرحلة التطوير حاليا وسيشمل لغات أكثر وسيحتوي على وظائف أكثر وأفضل في المستقبل.

وقال “نأمل في أن يتمكن الأشخاص الذين يتعلمون لغات أجنبية غير الانجليزية من تحصيل المعارف وتقوية المهارات من خلال هذا الأسلوب الجديد”.

يذكر أن كلية الدراسات الشرق أوسطية بالجامعة تضم حاليا أربعة تخصصات متمثلة في أقسام اللغة العربية واللغة الفارسية واللغة العبرية واللغة التركية، وهي أكبر قاعدة لإعداد الكوادر المتخصصة بالدراسات الشرق أوسطية في الصين في الوقت الراهن. وافتتح قسم اللغة العربية في الجامعة في عام 1964، ليصبح ضمن أول سبعة أقسام لتعليم اللغة العربية تؤسسها وزارة التربية والتعليم في الصين.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى