أنشطة جهة القرويينالدعوةالرئيسية-

قسم الدعوة بجهة القرويين ينظم الدورة الأولى لتكوين الدعاة وتأهيلهم

انطلاقا من قول الله تعالى:” ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون ”  آل عمران 104، نظم قسم الدعوة الجهوي الدورة الأولى في تكوين الدعاة، وذلك يوم الأحد 25 ربيع الثاني 1441الموافق ل22 دجنبر 2019 ، بالمركب التربوي فاطمة الفهرية بفاس، وذلك لتأهيل نخبة من الدعاة لضمان استمرار فاعلية الدعوة في المجتمع وفق منهج الإسلام الوسطي المعتدل.

شهد الملتقى الأول حضور مسؤول الجهة الأخ عيسى البعير بتوجيه مقتضب ركز فيه على مركزية الدعوة إلى الله في عمل الحركة كما ذكر بنسب الإنجاز المتقدمة في هذا المجال جهويا مذكرا بالحاجة إلى الفاعلية في تبليغ الخطاب الدعوي والإخلاص لله في ذلك والهمة العالية والاجتهاد لملامسة الواقع من خلال الخطاب الواقعي الذي يلامس حاجات الناس الروحية والتربوية.

 ثم وجه الأخ الوادي مسؤول قسم الدعوة المستفيدين إلى استحضار أجر الدعوة إلى الله منبها إلى ضرورة الالتزام بمسؤوليات الداعية الخمس المتمثلة في المسؤولية الإيمانية والعلمية والأخلاقية والاستيعابية والحضارية

انطلقت العروض بعد تقديم خطة العمل من طرف الأخ أحمد مختوم -عضو قسم الدعوة الجهوي – حيث قدم الدكتور أحمد رزاقي منهج إعداد الدرس الدعوي الناجح وتوجه بثلاث ورشات لإعداد دروس المناسبات الاجتماعية بالمنهجية المقدمة، ثم تناول بعده الأستاذ عبد الغني كريم منهج التعامل مع القرآن الكريم في عرض مطول ختم بنقاش حول كيفية التعامل مع القراءات الحداثية للقرآن الكريم ثم المد الإلحادي في الشبهات التي يقدموها حول القرآن الكريم ثم في التأويلات البعيدة للمد الشيعي

الإصلاح

 

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى