أخبارالرئيسية-

التوحيد والإصلاح تعزي في وفاة الأمين العام للحركة الإسلامية السودانية الشيخ الدكتور الزبير أحمد الحسن رحمه الله

تقدمت حركة التوحيد والإصلاح إلى أعضاء الحركة الإسلامية بالسودان، وأسرة الشيخ الدكتور الزبير أحمد الحسن رحمه الله تعالى، وكل محبيه بتعازيها الحارة في وفاة الشيخ الزبير أحمد الأمين العام للحركة الإسلامية بدولة السودان الشقيقة؛ والذي وافته المنية  أمس الجمعة 17 رمضان 1442هـ الموافق ل 30 أبريل 2021م، إثر نقله من السجن إلى مستشفى بالعاصمة الخرطوم جراء تدهور حالته الصحية، وذلك بعد أن قضى قرابة العامين في معتقلات السلطة الإنتقالية في السودان متأثرا بسوء الأحوال الصحية.

وأضافت تعزية التوحيد والإصلاح أنه “بقلوب مؤمنة راضية بقضاء الله وقدره تلقينا نبأ وفاة الشيخ الدكتور الزبير أحمد الحسن رحمه الله تعالى”، وبمناسبة هذا المصاب الجلل نتوجه إلى الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ورضوانه، وأن يسكنه فسيح جناته مع الذين أنعم الله عليهم من النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا”.

 

نص رسالة التعزية:

إلى الإخوة الأفاضل في الحركة الإسلامية بالسودان

الموضوع: تعزية في وفاة الشيخ الدكتور الزبير أحمد الحسن رحمه الله.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

وبعد، فبقلوب مؤمنة راضية بقضاء الله وقدره تلقينا نبأ وفاة الشيخ الدكتور الزبير أحمد الحسن رحمه الله تعالى، الأمين العام للحركة الإسلامية بدولة السودان الشقيقة، الذي وافته المنية يومه الجمعة 17 رمضان 1442هـ الموافق ل 30 أبريل 2021م، إثر نقله من السجن إلى مستشفى بالعاصمة الخرطوم جراء تدهور حالته الصحية، وذلك بعد أن قضى قرابة العامين في معتقلات السلطة الإنتقالية في السودان متأثرا بسوء الأحوال الصحية.
وبمناسبة هذا المصاب الجلل نتوجه إلى الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ورضوانه، وأن يسكنه فسيح جناته مع الذين أنعم الله عليهم من النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا، وأن يلهمكم وأسرته وأهله ومحبيه الصبر والسلوان.

(وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ ).

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

 

سيرة الشيخ الزبير أحمد الحسن :

الزبير أحمد الحسن الأمين العام للحركة الإسلامية السودانية (67عاما)، والذي تم تجديد التكليف له أميناً عاماً للحركة الإسلامية السودانية لمرحلة 2019 – 2023 م . خريج جامعة الخرطوم، كلية الاقتصاد والدراسات الاجتماعية العام 1980. قد شغل عدة مناصب في المجالات الاقتصادية الخاصة والعامة، منها مدير عام لشركة الحبوب الزيتية، ونائب لمحافظ بنك السودان المركزي، ومدير لبنك أم درمان الوطني السوداني، ووزير دولة في وزارة المالية، ووزير المالية 2002-2008، ووزير الطاقة والتعدين 2008-2010، وعضو المجلس الوطني، ورئيس اللجنة الاقتصادية في المجلس الوطني، وأمين عام الحركة الإسلامية السودانية 19 نوفمبر 2012 – نوفمبر 2018 م .

وفي 24 يوليوز 2019، اعتقلته السلطات السودانية وعددا من قيادات الحركة الإسلامية في البلاد، وظل حبيسا في سجن كوبر ضمن قيادات النظام السابق، بتهمة تدبير انقلاب “نظام الإنقاذ” الذي أوصل الرئيس المعزول عمر البشير إلى السلطة عام 1989.

 

اطلع أيضا على:

الحركة الإسلامية السودانية تنعي وفاة أمينها العام الشيخ الزبير أحمد، وهذه سيرته

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى