اختتام الملتقى الوطني لمسؤولي العمل المدني بالجهات والأقاليم بجلسة نظرية وورشتين تطبيقيتين

تتواصل أشغال الملتقى الوطني لمسؤولي العمل المدني بالجهات والأقاليم الذي يشرف عليه قسم العمل المدني المركزي، لليوم الثاني على التوالي بقاعة عبد الله بها بالمقر المركزي للحركة بالرباط.

وعرف برنامج اليوم الجلسة الثالثة من الملتقى أطرها الأستاذ عبد الرحيم مفكير في موضوع “مهام العمل المدني وآليات اشتغاله”.

DSCN6224

كما شهد الملتقى ورشتين أطرهما كل من الأستاذ مصطفى الفرجاني حول “آليات الترافع المدني” والأستاذ حسن أرجدال حول آليات وطرق التشبيك الجمعوي”.

DSCN6244

DSCN6265

ويعقد الملتقى تحت شعار “من أجل عمل مدني رسالي يرسخ قيم الإصلاح” ويهدف إلى العمل على تعزيز قدرات أطر العمل المدني للحركة.

 وتميزت فعاليات اليوم الأول بجلسة أولى عبارة عن حصة تواصلية مع قيادة الحركة حول مستجدات الحركة وآفاق العمل المدني أطرها كل من الدكتور أوس رمال؛ نائب رئيس الحركة، والأستاذ رشيد العدوني؛ مسؤول قسم العمل المدني المركزي للحركة.

فيما تناولت الجلسة الثانية موضوع “المجتمع المدني ورهانات الجهوية المتقدمة” أطرها الأستذ الحبيب الشوباني ويختتم الملتقى بتوصيات وخلاصات.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى