أخبارالرئيسية-

في اليوم الثالث للعيد، فرع الحركة بالرباط يقيم حفلا دينيا على شرف الطلبة الأفارقة المقيمين بالرباط

أقام  الفرع الإقليمي لحركة التوحيد والإصلاح بالرباط حفلا  دينيا على شرف مجموعة من الأفارقة المقيمين بالرباط، وذلك بمناسبة عيد الأضحى المبارك في يومه الثالث.
وقد انطلق الحفل بتلاوة آيات بينات من القرآن الكريم بقراءة من أحد الطلبة الأفارقة، تبعته كلمة ترحيبية من المسير عضو المكتب الإقليمي الأستاذ أيمن بورشاشن شكر فيها الحضور لتلبية الدعوة كما عبر فيها عن مشاعر الحب والأخوة بين المسلمين. و أكد على ضرورة تآلف المسلمين وتراحمهم وتضامنهم مع بعضهم البعض. كما ركز على كون المؤمنين أمة واحدة كالبنيان المرصوص يشد بعضه بعضا.
كما ألقى  الأستاذ خالد التواج عضو المكتب التنفيدي كلمة ذكر فيها بأهمية الدعوة إلى الله وخصوصا بالنسبة لطالب العلوم الشرعية. كما أكد على محورية التربية المستمرة بالنسبة للعالم والداعية الرباني.
وتلى ذلك  كلمة للأخ موسى أحد الطلبة الأفارقة شكر فيها الحركة نيابة عن الطلبة ونوه بمثل هذه الالتفاتات مما يشجع على جعل هذا اللقاء انطلاقة لعمل وتواصل مستمر.
انطلقت بعد هذا جولة النقاش استهلت بمداخلة الأستاذ محمد بولوز تحدث فيها عن خماسيتين تنبني على أساسهما نهضةالفرد المسلم والأمة المسلمة كما تخلل فترة النقاش مداخلات للطلبة الأفارقة ركزت على الشكر والتنويه بالنشاط كما تضمنت عددا من الأسئلة عن الحركة وطبيعة عملها . 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار / مقالات ذات صلة

إغلاق