بمشاركة شيخي، الائتلاف العالمي لنصرة القدس وفلسطين يتبنى خطة عاجلة لدعم صمود الشعب الفلسطيني

عقد الائتلاف العالمي لنصرة القدس وفلسطين، يوم الإثنين 17 مايو 2021 الموافق ل 5 شوال 1442، لقاء تشاوريا واسعا (عن بعد)، حضره أكثر من 250 شخصية من رموز الأمة، خصص للنظر في آخر المستجدات والتطورات الحاصلة على أرض فلسطين المحتلة في ظل استمرار العـدوان الصهيوني الغاشم على غزة.

وخلال الاجتماع تباحث المشاركون وقدموا العديد من المداخلات حول سبل دعم وإسناد الأمة بكل أطيافها ومكوّناتها، لصمود الشعب الفلسطيني ولمقاومته الأبية، مؤكدين إجماعهم على خيار المقاومة خيارا استراتيجيا ضد غطرسة الاحتلال واستعادة الأرض والمقدسات وتحقيق التحرير الكامل والعودة المظفرة وإقامة الدولة الحرة.

“أصول العمارة والبنيان في بيت المقدس”.. إصدار جديد لوكالة بيت مال القدس الشريف

وعرف اللقاء مشاركة رئيسية للقائد خالد مشعل ورئيس الائتلاف العالمي الدكتور همام سعيد، والدكتور محمد أكرم العدلوني، بالإضافة إلى الشخصيات العلمائية والقيادات السياسية والفكرية وبرلمانيين ونشطاء من المجتمع المدني وإعلاميين وقيادات شبابية ونسائية يمثلون ما يزيد عن 50 دولة، أبرزهم الشيخ الدكتور عبد المجيد الزنداني من اليمن، والشيخ سلمان الندوي من الهند، والشيخ مثنى حارث الضاري من العراق، ورئيس الحكومة التونسية الأسبق حمادي الجبالي، ورئيس حركة التوحيد والإصلاح عبد الرحيم شيخي.

وخلص اللقاء إلى تبني ثلاث خطوات وقرارات أساسية عاجلة هي:

أولا: توفير دعم مالي سريع للأسر المشردة حيث بلغت عشرات الألاف بسبب الدمار الهائل.

ثانيا: إرسال قوافل فورية لكسر الحصار عبر مصر والأردن وغيرها للذهاب إلى غزة للتضامن والتكافل المادي والمعنوي، محملة بالمعدات والأجهزة والأدوات الطبية وطواقم الأطباء والجراحين في مختلف التخصصات.

ثالثا: إطلاق حملة جمع تبرعات واسعة لدعم المقاومة البطلة في غزة، وإسناد وتثبيت صمود المقدسيين عامة، وفي حي الشيخ جراح خاصة.

س.ز / الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى