75 ألف مصلّ أدوا صلاة الجمعة بالمسجد الأقصى والاقتحامات متواصلة

أدى حوالي 75 ألف مصلٍ صلاة الجمعة في المسجد الأقصى المبارك اليوم 20 يناير 2023، رغم القيود والإجراءات العسكرية المشددة التي فرضتها سلطات الاحتلال الصهيوني على أبواب المسجد، ومداخل البلدة القديمة من القدس المحتلة.

وأكد خطيب المسجد الأقصى، أن هذا الأخير يتعرض لإجراءات صهيونية تعسفية من اقتحامات جائرة وتضييق على المصلين وهدم البيوت والاعتقالات الظالمة والتشديد والقمع بحق الأسرى، مشددا على أن الأمة ستبقى الدرع والحصن الحصين في الدفاع عن أولى القبلتين ومسرى النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

وفي سياق متصل، واستجابة لنداء “الفجر العظيم” أدى آلاف المصلين صلاة فجر الجمعة في المسجد الأقصى المبارك في القدس المحتلة والمسجد الإبراهيمي في الخليل.

من جهة أخرى وفي تطور غير مسبوق  اقتحم أمس الخميس 19 يناير 2023  مستوطنون متطرفون منطقة “باب العامود” وسط مدينة القدس المحتلة، حيث رفعوا العلم “الإسرائيلي” وأدوا رقصات “استفزازية”، بحماية شرطة الاحتلال، قبل انسحابهم في اتجاه باب الغوانمة.

واعتبرت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) هذا الاقتحام “خطوة خطيرة، ولعب بالنار”، مشيرة إلى أن “الاحتلال يصعّد من هجماته على المقدسات الإسلامية في القدس، ونحن أمام هجمة غير مسبوقة من الاحتلال على المسجد الأقصى”.

موقع الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى