أخبارالرئيسية-الفن والإبداع

الفنان المغربي أنور الجندي يسلم الروح إلى بارئها

توفي الفنان المغربي أنور الجندي، اليوم الثلاثاء 15 شتنبر 2020، بالمستشفى العسكري لمدينة الرباط، بعد صراع مع المرض.

ودخل الممثل المغربي إلى قسم الانعاش بالمستشفى، بعد معاناته مع مرض في القلب، غير أن حالته الصحية تفاقمت خلال اليومين الأخيرين، ليسلم الروح إلى بارئها.

ونعت النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية، وفاة الراحل على صفحتها الفايسبوكية، مقدمة تعازيها لعائلة الجندي ولكل محبيه وجمهوره.

وينتمي الراحل أنور الجندي إلى أسرة فنية بامتياز فوالده هو الراحل الملقب ب”العملاق” محمد حسن الجندي الذي أثرى بأعماله الفنية المشهد المسرحي والسينمائي المغربي والعربي ، إلى جانب والدته الراحلة الفنانة فاطمة بنمزيان التي بصمت بدورها المشهد الفني بأعمال مسرحية وأخرى سينمائية وتلفزية عديدة.

ولعب الراحل أول دور له على خشبة المسرح وعمره لم يتجاوز 12 سنة ، إذ أدى دور طفل فلسطيني في مسرحية تحت عنوان “القضية” لمؤلفها والده محمد حسن الجندي التي شاركت في مهرجان عربي ضخم للمسرح .

كما تمكن الراحل أنور الجندي من ترك بصمته الخاصة والمتميزة في المشهد الفني من خلال تقديم عدة أعمال في مجالي الإخراج والتمثيل ،بلمسة جسد فيها رؤيته الفنية .

وألف الراحل عدة مسرحيات وشارك في عدد من الأعمال السينمائية والتلفزيونية أبرزها فيلم “عبدو عند الموحدين” ومسلسلات “الوصية” و”ربيع قرطبة”، وآخرها مسلسل ” زهر الباتول” الذي عرض في شهر رمضان الأخير. 

الإصلاح

 

 

أخبار / مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى