وفد دبلوماسي أوروبي كبير يزور المسجد الأقصى للحفاظ على وضعه القائم

زار ممثلون وقناصل من دول الاتحاد الأوروبي ودول أخرى، المسجد الأقصى صباح اليوم الأربعاء 18 يناير 2023، للتأكيد على الموقف الأوروبي بضرورة الحفاظ على الوضع القانوني والتاريخي القائم في المسجد.

ودخل الوفد المكون من نحو 30 دبلوماسيا برئاسة المبعوث الأوروبي للأراضي الفلسطينية، سفين كون فون بوغسدروف إلى الأقصى بمدينة القدس من خلال باب الأسباط في الجدار الشمالي للمسجد، وقام بجولة في الأقصى قبل اللقاء مع مسؤولي دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، التابعة لوزارة الأوقاف الأردنية والمسؤولة عن إدارة شؤون المسجد.

ويؤكد الوفد الأوروبي بزيارته أهمية احترام الوصاية الهاشمية على الأوقاف الإسلامية والمقدسات في القدس، وضرورة تفادي أي أفعال من شأنها تصعيد الموقف في القدس وسائر الأراضي الفلسطينية.

وتأتي الزيارة في وقت تدعو فيها أطراف في الحكومة الصهيونية الجديدة إلى تغيير الوضع القائم في المسجد الأقصى، وهو الوضع السائد منذ ما قبل الاحتلال عام 1967 وبموجبه فإن دائرة الأوقاف الإسلامية هي المسؤولة عن إدارة شؤون المسجد دون أي صلاحية للحكومة الصهيونية بالتدخل فيه.

موقع الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى