أهل القرآن وحملته بالمغرب يفقدون الشيخ محمد حلتوت خادم القرآن

فقدت مدينة سلا ومعها دور القرآن بالمغرب الشيخ محمد حلتوت خادم القرآن وأهله، في بحر هذا الأسبوع، وقد كان للفقيد جهود كبيرة في خدمة القرآن الكريم وتحفيظه بمدينة سلا وطنجة وغيرهما، بحيث كان ملازما لأهل القرآن، محبا للعلم والعلماء، وكان يسهر على تسيير مجموعة من الكتاتيب القرآنية، ويُدَرِّس بها أيضا، ويستقبل الطلبة الآفاقيين، ويوفر لهم المأوى والمأكل من أجل أن يواصلوا مسيرتهم القرآنية والعلمية، وكان مهتما بشؤون الطلبة وتعليمهم، وحريصا على أن يستمر أهل القرآن في طلب العلم وتعليمه للأجيال القادمة، حيث تخرج مآت الحفاظ من هاته المدارس التي كان يشرف عليها.
وقد نعاه  الشيخ محمد السحابي باسم جمعية أبي شعيب الدكالي لتحفيظ القرآن الكريم وتدريس علومه، مقدما  تعازيه لأسرة الفقيد الصغيرة والكبيرة ولأصدقائه ومحبيه وطلبته من داخل المغرب وخارجه. رحم الله الشيخ حلتوت،  وألهم ذويه ومحبيه الصبر والسلوان.
متابعات

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى