مواقع التواصل الاجتماعي تحتفي بالريادة المغربية عربيا وإفريقيا في قائمة العلماء الأكثر تأثيرا في العالم

احتفى باحثون، وناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي بتقرير دولي جديد بوّأ علماء مغاربة في الصدارة عربيا وإفريقيا ضمن قائمة العلماء الأكثر تأثيرا في العالم.

واحتلت أستاذة الفيزياء النووية التطبيقية بجامعة محمد الخامس بالرباط رجاء الشرقاوي المرسلي المرتبة 152 عالميا، والأولى عربيا وإفريقيا في قائمة العلماء الأكثر تأثيرا في العالم بحسب مؤشر “ألبير دوجر العلمي”، فيما احتلت الأستاذة الجامعية المتخصصة في الفيزياء النووية بجامعة محمد الخامس فريدة الفاسي المرتبة 160 عالميا والثانية عربيا وإفريقيا.

كما احتل الأكاديمي المغربي بلخير حموتي المغربي الموقع الثالث ضمن هذه القائمة في المرتبة 10262 عالميا، مما دفع عددا من النشطاء في منصات التواصل الاجتماعي بالاحتفاء بهذا الحدث.

وعبر عدد من رواد منصات التواصل عن افتخارهم بهذه الريادة المغربية على المستوى العربي والإفريقي. ومن العبارات التي كتبها المحتفون “بمثلهن نفتخر” و”المغرب الذي أحب، والوجوه التي يجب أن يتحدث عنها الجميع”.

واستثمر ناشطون المناسبة للدعوة للاحتفاء بالطاقات العلمية والفكرية والأدبية التي تعطي قيمة مضافة وتشرف المغرب في المحافل الدولية وترفع رايته خفاقة بين الأمم، منتقدين تسويق نماذج الرداءة والتفاهة التي تهيمن على وسائل التواصل الاجتماعي.

موقع الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى