أخبارالرئيسية-فلسطين وقضايا الأمة

مشاركة زعماء دول في المنتدى الخامس للهولوكست بالقدس تشجيع لانتهاكات الكيان ضد الفلسطينيين

من المنتظر أن ينعقد المنتدى الخامس للهولوكست غدا الخميس 23 يناير 2020 بمدينة القدس المحتلة، بحضور متوقع لأكثر من أربعين زعيما حول العالم، تحت عنوان “تذكر المحرقة.. محاربة معاداة السامية”، والذي ينظمه المنتدى العالمي للهولوكست، بالتعاون مع متحف “ياد فاشيم” الذي يخلد ذكري الهولوكست.

واعتبرت فعاليات فلسطينية أن هذه المشاركة هي تشجيع للكيان على الاستمرار في انتهاكاتها ضد الفلسطينيين، في الوقت الذي تتسارع فيه عمليات مصادرة الأراضي وإقامة المستوطنات والتهجير والاستيلاء على الممتلكات، خاصة في مدينة القدس الشرقية، مستغربة مشاركة زعماء دول تدعي حرصها على الأمن والسلم العالمي.

من جهتها حذرت وزارة الخارجية الفلسطينية، اليوم الأربعاء 22 يناير 2020، من توظيف “إسرائيل” للمحرقة اليهودية “الهولوكوست”، للتغطية على جرائمها بحق الشعب الفلسطيني، واستمرار احتلالها للأراضي العربية، وطالبت المشاركين بالحذر من “السياقات السياسية التي تحاول إسرائيل توظيفها واستغلالها لهذه المناسبة”.

وسيعرف المنتدى حضور كل من مايك بنس نائب الرئيس الأميركي، والرؤساء الفرنسي إيمانويل ماكرون، والروسي فلاديمير بوتين، والألماني فرانك شتاينماير، وأمير ويلز، وولي العهد البريطاني الأمير تشارلز.

يذكر أن الكيان الصهيوني يحيي سنويا، ذكرى “الهولوكوست”، وهي إبادة جماعية لجاليات يهودية في أوربا، وقعت خلال الحرب العالمية الثانية على يد النظام النازي الألماني بزعامة أدولف هتلر.

س.ز / الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى