مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة تنظم مسابقة للقرآن بغينيا

نظمت مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة، فرع غينيا أمس الجمعة في كوناكري، النسخة الرابعة من مسابقة حفظ وتجويد القرآن الكريم بمشاركة 50 مرشحا يتبارون لاختيار ثلاثة فائزين للمشاركة في المراحل النهائية لدورة 2023 للمسابقة المقرر إجراؤها في شهر رمضان المقبل.

وحسب وكالة المغرب العربي للأنباء، فقد أقيم الحفل بحضور الوزير الأمين العام للشؤون الدينية في غينيا كارامو دياوارا وسفير الملك محمد السادس في جمهورية غينيا عصام الطيب ورئيس فرع مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة بغينيا عبد الكريم ديوباتي والعديد من الشخصيات.

وأكدت الوكالة أن كارامو دياوارا نقل شكر وامتنان العقيد مامادي دومبويا رئيس المرحلة الانتقالية في غينيا إلى الملك محمد السادس، على تدريب  وتأهيل 500 إمام غيني في المغرب.

يذكر أن الأمانة العامة لمؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة تنظم بالتنسيق مع جميع فروعها في إفريقيا، مسابقات تمهيدية لاختيار المشاركين في المسابقة النهائية لحفط وتجويد القرآن الكريم والتي ستنظم في شهر رمضان المقبل.

وسيتبارى الفائزون في المسابقات التمهيدية التي يشهدها 34 فرعا من فروع المؤسسة في المسابقة النهائية التي تنظم في ثلاثة فروع هي: التلاوة حسب قراءة ورش عن نافع، وحفظ القرآن الكريم كاملاً مع التلاوة حسب القراءة ثم التجويد مع حفظ خمسة أحزاب على الأقل.

وتطمح مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة من خلال هذه المسابقة إلى تعزيز اهتمام الشباب الأفريقي المسلم بالقرآن الكريم، وتشجيعهم على حفظه وتجويده.

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى