قائمة التراث المغربي المدرجة في لائحة التراث غير المادي لليونسكو

منذ سنة 2021، أصبح بإمكان الدول تسجيل عنصر واحد كل سنتين في لائحة التراث غير المادي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة  (اليونسكو).

وسجل المغرب منذ ذلك التاريخ 11 عنصرا من التراث غير المادي وهي:

2021: التبوريدة

2021: الخط العربي.. المعرفة والمهارات والممارسات

2020: المهارات والخبرة والممارسات المتعلقة بإنتاج واستهلاك الكسكس

2020: كناوة..  تراث غير مادي إنساني

2019: النخلـة (المعارف، المهارات، التقاليد والممارسات)

2014: أركان: المهارات والمعارف المتعلقة بشجرة أركان

2014: الطبخ  المتوسطي

2012: الصقارة : تراث إنساني حي

2012: مهرجان حب الملوك بصفرو

2008: موسم طانطان

2008: ساحة جامع الفنا

ويعتبر المغرب الأكثر غنى بين الوطن العربي وإفريقيا من حيث المواقع المدرجة على قائمة مواقع تراث عالمي لامادي، وذلك للتناغم الحاصل بين الإرث التاريخي والموقع الجغرافي للمملكة، فالتركيبة السكانية للمغرب متباينة ومنسجمة بين العمقين العربي والإفريقي، فسيفساء ثقافية بين العربي وأعراب البدو (العروبي)، وأمازيغ (الأمازيغي)، وأندلسيون (الأندلسي) والصحراوي، واليهودي، والعنصر زنجي الأصل من إفريقيا جنوب الصحراء.

ويعتبر الموقع الجغرافي للمغرب صلة وصل بين حضارات الأمم، فالحضارة المغربية على مواقع التراث الإنساني متواجدة منذ فترة ما قبل التاريخ، من العصر الحجري القديم، ثم عصر المعادن إلى حوالي 3000 سنة ق.م، مرورا بحضارات العصر الكلاسيكي بالمغرب من الفترة الفينيقية/القرطاجية والبونيقية، والموريتانية بشمال المغرب، ثم الفترة الرومانية إلى فترة الحضارات الإسلامية.

يذكر أن مدينة الرباط عاصمة المغرب الثقافية تحتضن، وإلى غاية 03 دجنبر 2022، الاجتماع السنوي ال17 للجنة الدولية الحكومية لصون التراث غير المادي.

موقع الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى