في ذكرى وعد بلفور .. “التعاون الإسلامي” تجدد التزامها بدعم نضال الشعب الفلسطيني

جددت منظمة التعاون الإسلامي التزامها الدائم بدعم نضال الشعب الفلسطيني، العادل من أجل استعادة حقوقه الوطنية المشروعة، وذلك بمناسبة مرور 105 عاما على صدور الوعد المشؤوم لوزير الخارجية البريطاني الاسبق “آرثر بلفور” بتاريخ 2 نوفمبر 1917 .

وتجسدت تداعيات الوعد المشؤوم في النكبة سنة 1948م وتأسيس كيان الاحتلال القائم  على سياسات الاستيطان الاستعماري، والعدوان العسكري، والتهجير القسري، والتطهير العرقي، ومصادرة الأرض، وتدمير الممتلكات، وتهويد مدينة القدس الشريف.

ودعت المنظمة بالمناسبة ، المجتمع الدولي لا سيما الأطراف الفاعلة منه إلى “تصحيح هذا الظلم التاريخي، وتحمل مسؤولياته في إنهاء الاحتلال “الإسرائيلي”، وتمكين الشعب الفلسطيني من استعادة حقوقه المشروعة، بما في ذلك حقه في العودة وتجسيد إقامة دولته المستقلة على حدود الرابع من حزيران لعام 1967م وعاصمتها القدس الشرقية، وتحقيق رؤية حل الدولتين استناداً الى قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة ومبادرة السلام العربية”.

موقع الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى