فلسطين تبعث 3 رسائل لمسؤولي الأمم المتحدة لوقف إفلات الإجرام الصهيوني من العقاب

بعث مندوب فلسطين لدى الأمم المتحدة، رياض منصور، أمس الإثنين،  3 رسائل إلى مسؤولين بالمنظمة الدولية، وفق وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا).

وقالت فلسطين، في رسالتها، إنه حان الوقت “لوقف إفلات “إسرائيل” من العقاب على جرائمها بحق الشعب الفلسطيني”.
وأرسل منصور، الرسائل إلى كل من الأمين العام أنطونيو غوتيريش، ورئيس مجلس الأمن لهذا الشهر (المندوبة الأمريكية ليندا توماس غرينفيلد)، ورئيس الجمعية العامة فولكان بوزكير.
وشدد على أن “(إسرائيل) تواصل قتل وجرح وتشويه المدنيين الفلسطينيين”.
وأشار منصور إلى استشهاد المؤذن عاطف حنايشة (48 عاما)، الذي قُتل برصاص الجيش “الإسرائيلي” الجمعة، خلال فض مسيرة منددة بالاستيطان في قرية “بيت دجن” شرق نابلس.
وأحال في رسائله إلى تقرير مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة (أوتشا)، الذي أفاد بأنه في شهر فبراير 2021 وحده، هدمت سلطات الاحتلال أو استولت على 153 عقارا فلسطينيا، ما أدى إلى تشريد 305 أشخاص، بينهم 172 طفلا، وإلحاق الضرر بسبل عيش 435 شخصا آخرين.
وطالب منصور، بـ”العمل على وجه السرعة لتحمل المجتمع الدولي مسؤولياته بما يتماشى مع القانون الدولي”.
وتقول مؤسسات حقوقية “فلسطينية ودولية و(إسرائيلية)”، إن “إسرائيل” تتخذ تدابير، تهدف إلى خفض عدد السكان الفلسطينيين في القدس الشرقية، ومنطقة “ج” بالضفة، تشمل هدم المنازل وعدم منح السكان تراخيص بناء. 

الإصلاح/وكالات

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى