طرد بروفسور أمريكي بسبب الإساءة للنبي الكريم ﷺ

 طردت جامعة هاملين في مدينة سانت لويس بولاية مينيسوتا، أستاذ الفنون الليبرالية في الجامعة بعد أن اشتكى العديد من الطلاب المسلمين من أن البروفسور أظهر صورة مزعومة للنبي محمد صلى الله عليه وسلّم في الفصل الدراسي.

وأثار البروفيسور المجهول حسب ما نقلته جريدة القدس العربي اللندنية، غضب أعضاء جمعية الطلاب المسلمين في الجامعة لعرضه صورة مزعومة للنبي محمد ﷺ من القرن الثالث عشر وفقا لما ذكرته الصحيفة الجامعية ” هاملين ماركل”.

و أبلغ آرام ودات الله رئيس الجمعية إدارة الجامعة بالحادث في اليوم التالي لوقوعه، وبعث ديفيد إيفريت نائب جمعية الطلاب المسلمين برسالة إلى طلاب الجامعة وصف فيها الحادث بأنه تصرف يدل على ” لا مبالاة” وعدم الاحترام ومعاداة الإسلام”، وقال إنه تم فصل المدرس، مضيفا ”يجب أن يقرر المسؤولون في النهاية ما إذا كان الحادث عبارة عن “جريمة كراهية”.

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى