“طالبان” تراجع موقف منع عمل الأفغانيات بالمنظمات غير الحكومية

تتجه حركة طالبان لتعديل قرارها منع المرأة الأفغانية من العمل في المنظمات غير الحكومية، بعدما أثار غضب دول غربية ومؤسسات دولية، هددت بوقف العمل في أفغانستان، ومنها من نفذ تهديداته. وتخطط  طالبان لوضع استثناءات من هذا القرار.

ونقلت “دويتشه فيله”، عن وزير الاقتصاد بحركة طالبان الأفغانية، قاري الدين محمد حنيف، قولهإن حظر الحركة عمل المرأة بالمنظمات غير الحكومية في أفغانستان، لا يشمل الموظفات لدى وكالات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية وأولئك اللائي يقدمن خدمات صحية”.

وجاء تصريح الوزير خلال اجتماع عقده الاثنين الماضي مع القائم بأعمال رئيس بعثة الأمم المتحدة للمساعدة في أفغانستان “يوناما”، رامز ألاكباروف في كابول. وحصلت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) على مذكرة الاجتماع (البروتوكول) التي أوردتها في البداية، القناة الأولى بالتلفزيون الألماني “أيه آر دي” (ARD).

وكانت حركة طالبان – التي استولت على الحكم في أفغانستان في غشت 2021 – أبلغت السبت الماضي  جميع المنظمات غير الحكومية بوقف عمل موظفاتها تحت طائلة إلغاء ترخيصها، بعدما  حظرت التعليم الجامعي للنساء والتعليم الثانوي للفتيات.

ولقي قرار حكومة تصريف الأعمال الأفغانية بمنع الفتيات الأفغانيات من حق التعليم الجامعي موجة تنديد إسلامية وعربية ودولية. ودعت منظمات ودول والأزهر حركة “طالبان” بالعدول عن القرار الذي يحتمل أن يطال مليون طالبة بأفغانستان.

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى