أحداث وطنيةأخبارأنشطة أعضاء المكتب التنفيذيالرئيسية-رئيس الحركةفلسطين وقضايا الأمة

شيخي: الشعب المغربي يقف جنبا إلى جنب مع الشعب الفلسطيني في صموده ومقاومته لكافة مظاهر التطبيع

جدد عبد الرحيم شيخي موقف حركة التوحيد والإصلاح الرافض للاتفاقيات الخيانية والتطبيعية مع الكيان الصهيوني، كما جدد دعمها وصمودها من خلال الوقفة الرمزية للمكتب التنفيذي برفع أعلام المغرب وفلسطين.

وأكد شيخي في كلمته خلال الوقفة الرمزية التي نظمتها الحركة أمس الثلاثاء 15 شتنبر 2020، أن الشعب المغربي يقف جنبا إلى جنب مع الشعب الفلسطيني في صموده ومقاومته لكافة مظاهر التطبيع ولكافة الاتفاقيات التي تريد الإجهاز على حقوقه.

إقرأ أيضا : قيادة التوحيد والإصلاح تقيم وقفة تضامنية رمزية، وترفع العلمين المغربي والفلسطيني(بلاغ)

وأشار إلى أن التوحيد والإصلاح تتجاوب مع الحركة الوحدوية المقاومة التي يقودها الشعب الفلسطيني لإسقاط صفقة القرن وكافة الاتفاقات الخيانية الغادرة بالقضية وبالشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة.

وتأتي هذه الوقفة في إطار الدعوة التي أطلقتها القيادة الموحدة للمقاومة الشعبية الفلسطينية في بيانها الأول، لاعتبار اليوم، يوما للغضب “الشعبي”، رفضا للاتفاقيات التطبيعية للإمارات والبحرين مع الكيان الصهيوني.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق