رفوش يكتب عن رباط الرباط ويشيد بالاهتمام المشترك في الشأن العلمي

أشاد  الدكتور عادل رفوش بوضعية التأهيل العلمي في المجال الشرعي لدى كل من مؤسسة ابن تاشفين وحركة التوحيد والإصلاح، مضيفا أن هذا المجال مازال يحتاج تعميقاً وتدقيقاً في النظرية والتطبيق لكي يتصفى هذا الخلل في كثير من الوجوه المتصدرة بغير أمانة ولا أهلية. كما تناول رفوش المدير العلمي لمؤسسة ابن تاشفين في تدوينة نشرها  في صفحته على الفايسبوك على هامش استضافة قيادة حركة التوحيد والإصلاح، وفدا عن مؤسسة ابن تاشفين للدراسات المعاصرة والأبحاث التراثية والإبداع الفكري، في لقاء تواصلي على مأدبة إفطار، يوم السبت 19 رمضان 1440 هـ موافق 25 ماي 2019، بمقر الإدارة المركزية للحركة بالرباط، أبرز ما دار في هذا الافطار من الحديث عن قضايا العمل الإسلامي وأحوال العاملين فيه ما بين التهيُّب والتسيب؛ وأن المجال الدعوي في أمس الحاجة إلى التجديد الدائم والتنقية المستمرة؛ وقايةً له من الطفيليات والهيشات والكائنات الفيسبوكية المشبوهة التي تتخلل الصفوف بالقُصوف.

وفيما يلي نص  كلمة الدكتور عادل رفوش: 

“رباط الرباط: حظيت مؤسسة_ابن_تاشفين باستضافة كريمة من حركة التوحيد والإصلاح بمقرها المركزي في مدينة الرباط ، والذي نرى فيه التصديق العملي لمدلول الرباط في مدينة الرباط؛ فلا غرو إذاً أن يسعد آل ابن_تاشفين_المرابطين بشد الرحال إلى إخوانهم في الرباط لتقوية الارتباط والاغتباط..
فنشكر سعادة الرئيس الأستاذ الكبير أخي عبد الرحيم الشيخي حفظه الله وبقية إخوانه الكرام الذين أثروا هذا اللقاء بطرح : مهماتٍ من قضايا العمل الإسلامي وأحوال العاملين فيه ما بين التهيُّب والتسيب؛ وأن المجال الدعوي في أمس الحاجة إلى التجديد الدائم والتنقية المستمرة؛ وقايةً له من الطفيليات والهيشات والكائنات الفيسبوكية المشبوهة التي تتخلل الصفوف بالقُصوف!
كما استفاض السادة العلماء والأساتذة الكرام في الحديث عن إيجابيات الوضع المغربي وما يميزه من ثوابت عظيمة توارثها المغاربة خلفا عن سلف في التدين والتمذهب والسياسة؛ وأن هذه الثوابت وعلى رأسها السُّنَّةُ وإمارة المؤمنين هي من أهم العواصم من القواصم..
ومما أخذ اهتمام السادة الكرام من مكتب المؤسسة ومكتب الحركة هو وضعية التأهيل العلمي في المجال الشرعي ؛وأنه يحتاج تعميقاً وتدقيقاً في النظرية والتطبيق لكي يتصفى هذا الخلل في كثير
من الوجوه المتصدرة بغير أمانة ولا أهلية ..
ومن لطائف هذا المجلس أنه جمع أجيالاً من التاريخ المغربي المعاصر للدعوة متمثلا في حضور العلامة د عباس ارحيلة عضو ابن تاشفين؛الذي التقى بعد نحو من أربعين سنة بأحد طلبته الأوفياء د مختار مربو مسؤول جهة الجنوب للحركة؛والذي بدوره التقى أحد طلبته في التعليم العتيق ذ الحسن الديما عضو مؤسسة ابن تاشفين!!! فكان لقاءً رائعاً يحمل أكثر من دلالات تواصلية وعاطفية وتاريخية..ويؤكد مدى قوة التلاحم بين رجالات العمل الإسلامي فَضْلًا وعَقْلاً ونُبْلاً؛وأن هذا من أبرز ما ميز الجيل السابق في القرن الماضي؛خلاف ما نرى اليوم من مظاهر اللؤم والصبيانية والضبابية في بعض النواحي!
فنشكر إخواننا على هذه الحفاوة البالغة في هذه الأمسية الرمضانية الغنية الشهية ؛ونخص بالذكر من جهة الحركة الإخوة الذين شرفونا باستقبالهم وحضورهم :
– الأخ ذ عبد الرحيم شيخي رئيس الحركة
– والأخ د أوس رمّال نائب رئيس الحركة
– الأخ د الحسين الموس عضو المكتب التنفيذي وعضو مركز المقاصد.
– الأخ د مولاي احمد صبير الإدريسي مسؤول جهة الوسط لحركة التوحيد والإصلاح.
– الأخ د مختار مربو مسؤول جهة الجنوب للحركة
-الأخ د محمد ابراهمي عضو المكتب التنفيذي مسؤول الدعوة. جزاهم الله خير الجزاء .
( وقد حضر تمثيلاً عن مؤسسة ابن تاشفين وفد من أعضائها الكرام يتقدمهم :
1- عادل بن المحجوب رفوش المشرف العام والمدير العلمي ل مؤسسة ابن تاشفين للدراسات والأبحاث والإبداع .
2- وفضيلة الشيخ العلامة الأديب أ.د عباس ارحيلة أستاذ التعليم العالي بجامعة القاضي عياض عضو مؤسسة ابن تاشفين وأستاذ كرسي الأدب العربي والنقد والبلاغي في أكاديمية ابن جزي .
3- وفضيلة الشيخ العلامة المؤرخ أ.د أحمد عمالك أستاذ التعليم العالي بجامعة القاضي عياض عضو مؤسسة ابن تاشفين وأستاذ كرسي التاريخ والحضارة الإنسانية في أكاديمية ابن جزي .
4- وفضيلة الشيخ د محمد ويلالي أستاذ المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين عضو مؤسسة ابن تاشفين وأستاذ كرسي اللغة العربية في أكاديمية ابن جزي .
5-فضيلة الشيخ الفَرَضي ذ لحسن الديما أستاذ التعليم العتيق عضو مؤسسة ابن تاشفين وأستاذ كرسي فقه المواريث بأكاديمية ابن جزي.
6-والأستاذ الشاب يحيى غنام مدير القسم الإعلامي والإخراج الفني لمؤسسة ابن تاشفين
بمراكش.   بارك الله في الجميع ..
والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات ..”

 

ذات الصلة:

قيادة التوحيد والإصلاح تستضيف وفدا عن مؤسسة ابن تاشفين على مائدة إفطار رمضاني

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى