دفاعا عن حرمة المسجد الأقصى. دعوات لإحياء جمعة “رباطنا درع”

دعا مقدسيون ونشطاء فلسطينيون إلى شد الرحال إلى المسجد الأقصى المبارك غدا الجمعة 26 غشت 2022، والمشاركة بحملة “الفجر العظيم” تحت عنوان جمعة “رباطنا درع”.

وتأتي هذه الدعوة للتأكيد على ضرورة مواصلة مسيرة الرباط المباركة في المسجد الأقصى، للدفاع عنه ومواجهة مخططات الاحتلال المستمرة لتهويده.

من جهتها دعت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) المرابطين في الأقصى ودائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس إلى التكاتف وتوحيد الجهود لمواجهة ومنع تكرار الانتهاكات الصارخة لحرمة المسجد وقدسيته.

وكانت مستوطنات متطرفات نشرن صورا لهن أثناء اقتحامهن للأقصى بلباس فاضح أمس الأربعاء 24 غشت 2022، في انتهاك واضح لحرمة المقدسات الإسلامية، مما أثار غضب الفلسطينيين، الذين دعوا إلى الرباط المستمر في المسجد للتصدي لاقتحامات المستوطنين.

يذكر أن حملة “الفجر العظيم” تحولت إلى تظاهرة دينية سياسية أسبوعية في المسجد الأقصى، من خلال تسمية كل جمعة باسم معين يشير إلى إحدى القضايا التي يواجهها الشارع المقدسي.

موقع الإصلاح

 

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى