ثلاث جهات بالصحراء المغربية تسجل نموا إيجابيا خلال سنة 2020 رغم الجائحة

 تمكنت ثلاث جهات في المملكة من تسجيل معدلات نمو إيجابية، رغم من الوضع الاقتصادي الذي تأثر بتداعيات الأزمة الصحية . ويتعلق الأمر بكل من جهة “العيون-الساقية الحمراء” 5,21% و”كلميم – واد نون” 3,6 % وجهة “الداخلة -وادي الذهب” 1,9%.

وأشارت مذكرة للمندوبية السامية للتخطيط -اطلع عليها موقع الاصلاح – إلى تسجيل أربع جهات معدلات نمو سلبية أقل حدة من المتوسط الوطني (7,2%-) وهي جهات “درعة- تافيلالت” (0,9-%) و”بني ملال- خنيفرة” (2,2-%) و”الرباط- سلا -القنيطرة” (5,9-%).

وأضاف المصدر ذاته، أن جهة “الدار البيضاء- سطات” عرفت تسجيل معدل نمو قريب من المعدل الوطني بلغ (7,9-%)، بينما سجلت الجهات الأربع المتبقية  معدلات نمو أقل من المعدل الوطني تراوحت بين (13 -%) بجهة “مراكش – اسفي” و(8,4-%) بجهة “فاس – مكناس”.

ولاحظ المصدر  بلوغ نفقات الاستهلاك النهائي للأسر سنة 2020، على الصعيد الوطني، 672,4 مليار درهم، وقد استحوذت جهات “الدار البيضاء-سطات” و”الرباط-سلا-القنيطرة” و”فاس-مكناس” على أكثر من نصفها أي ما يعادل (51,4%) بنسب بلغت 25,1% و14,7% و11,6% على التوالي.

وذكرت المندوبية أن جهتا “طنجة-تطوان-الحسيمة” و”مراكش-آسفي” استحوذتها على 22,7% من نفقات الاستهلاك النهائي للأسر موزعة على التوالي 11,4% و11,2%، بينما الجهات السبع المتبقية فقد ساهمت بما يقارب الربع (25,9%) في نفقات الاستهلاك النهائي للأسر. مع حصص تراوحت بين 0,7% بجهة “الداخلة-وادي الذهب “و %7,2 بجهة “سوس-ماسة”.

موقع الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى