توقيع اتفاقية تعاون بين وكالة بيت مال القدس والجمعية المغربية لدعم الإعمار في فلسطين

تم مساء يوم الاثنين 14 نونبر 2022 توقيع اتفاقية إطار للتعاون بين وكالة بيت مال القدس والجمعية المغربية لدعم الإعمار في فلسطين، تسعى لتمويل وإنجاز مشاريع الإعمار في القدس خلال الفترة ما بين 2023 و2026.
وتهدف الاتفاقية لدعم صمود المقدسيين، والمحافظة على الطابع العمراني والحضاري لمدينة القدس الذي بات هدفا للتهويد وطمس الهوية من طرف الاحتلال الصهيوني.

وجاء توقيع الاتفاقية إثر لقاء إخباري نظمته وكالة بيت مال القدس حول تحديات ورهانات قطاع الإعمار في القدس، شارك فيه خبراء ومتخصصون فلسطينيون وشباب من المجتمع المدني بالقدس.
وقد حضر التوقيع سفير فلسطين في المغرب، وأعضاء الجمعية المغربية لدعم الاعمار في فلسطين، وعدد مهم من الشخصيات المغربية والفلسطينية، يمثلون أحزابا وهيئات حقوقية واجتماعية ومدنية ومن ضمنهم رشيد العدوني نائب رئيس التوحيد والإصلاح، وعبد الرحيم شيخي الرئيس السابق للحركة وعضو مكتبها التنفيذي.

يذكر أن الجمعية المغربية لدعم الإعمار في فلسطين، جمعية مدنية مغربية غير ربحية، تأسست سنة 2016 بمبادرة من شخصيات وهيئات العمل الوطني المدني والاقتصادي والاجتماعي والسياسي والنقابي والثقافي بالمغرب.
ويندرج عمل الجمعية في إطار الجهود التي يبذلها المجتمع المدني المغربي منذ عقود لدعم صمود الشعب الفلسطيني. وتخصصت الجمعية في قضايا الإعمار انطلاقا من التجربة التي راكمها عدد من مؤسسيها في مجال الإعمار في فلسطين، عبر الهيئة العربية الدولية للإعمار في فلسطين التي يشغل المغرب منصب نائب رئيس مجلس إدارتهافي شخص المهندس عيسى أمكيكي.

يشار إلى أن أعضاء ومؤسسين لجمعية المغربية لدعم الاعمار في فلسطين طيلة أكثر من عِقد على عدد من مشاريع البنيات التحتية من طرق ومستشفيات ومدارس ومساجد ومحطات تحلية للمياه ومنازل للفقراء وغيرها، بتنسيق مع وكالة بيت مال القدس الشريف.

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى