تقرير جديد يحذر من موجات حرارة تجتاح العالم هذا العام

حذر تقرير جديد  بعنوان “الحرارة الشديدة: الاستعداد لموجات الحر في المستقبل” من الأرقام القياسية لدرجات الحرارة التي شهدها  العالم هذا العام، والتي تغذي الكوارث في الصومال وباكستان ومناطق أخرى حول العالم .

وصدر التقرير مشتركا بين مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية “أوتشا” والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، حذر من تغير المناخ الذي يجعل موجات الحر أكثر خطورة من أي وقت مضى، مشددا على اتخاذ خطوات حازمة لتجنب الكوارث الحرارية المتكررة المحتملة ، والتي تنذر بمستقبل تتكشف فيه حالات طوارئ إنسانية أكثر فتكا وتوترا وشدة.

وتوقع التقرير أن ترتفع موجة الحرارة في العقود القادمة وتتجاوز حدود التحمل الفيزيولوجية والاجتماعية للإنسان في مناطق مثل الساحل والقرن الأفريقي وجنوب غرب آسيا، فموجات الحر الشديدة في هذه المناطق ستؤدي إلى معاناة واسعة النطاق وخسائر في الأرواح، وتحركات سكانية.

وشهد عام 2022 اختناق المجتمعات في شمال أفريقيا وأستراليا وأوروبا وجنوب آسيا والشرق الأوسط في ظل درجات حرارة قياسية، وفي الآونة الأخيرة، عانى غرب الولايات المتحدة والصين من وطأة الحرارة الشديدة.

واختتم التقرير بالتأكيد على خمس خطوات مهمة؛ تعمل على التخفيف من تغير المناخ ولدعم التكيف طويل الأجل للفئات الأكثر ضعفا، حيث تشهد البلدان الأقل دخلا في العالم بالفعل زيادات غير متناسبة في درجات الحرارة الشديدة، وستشهد زيادة كبيرة في عدد الأشخاص المعرضين للخطر في العقود القادمة.

ومن أجل الوصول إلى أنظمة جيدة حول الإنذار المبكر والإجراءات الاستباقية والاستجابة لموجات الحر ، تحدث التقرير عن الخطوات التالية :

  • توفير معلومات مبكرة عن موجات الحر لمساعدة الناس والسلطات على اتخاذ الإجراءات في الوقت المناسب.
  •  دعم الاستعداد وتوسيع نطاق العمل الاستباقي، لا سيما من قبل الجهات الفاعلة المحلية، التي غالبا ما تكون أول المستجيبين في حالات الطوارئ.
  • البحث عن طرق جديدة وأكثر استدامة لتمويل العمل المحلي
  • عمل المنظمات الإنسانية على اختبار مناهج مثل الإسكان الطارئ الأكثر ملاءمة حراريا و (الأسطح الخضراء)، ومراكز التبريد، والتعديلات على الجداول الزمنية للمدارس.
  • تعزيز المشاركة عبر المجالات الإنسانية والإنمائية والمناخية ما يتطلب المزيد من استثمارات كبيرة في البحث والتعلم وتخطيط تنمية مستدامة جيدة.

مواقع إعلامية

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى