ناقدان مغربيان يفوزان بجائزة الشارقة لنقد الشعر العربي

فاز الناقدان المغربيان محمد الطحناوي، وعبد الرحيم وهابي بالمركز الثاني والثالث لجائزة الشارقة لـ”نقد الشعر العربي”، حسب ما أعلنت الأمانة العامة للجائزة. وفاز بالمركز الأول للجائزة، الناقد اليمني، فتحي الشرماني عن بحثه “استراتيجية التحول الثقافي في القصيدة اليمنية المعاصرة”.

وذكرت وكالة المغرب العربي للأنباء، فاز محمد الطحناوي بالمركز الثاني للجائزة عن بحثه “النقد القاصر، وصيرورة الإيقاع الشعري”، فيما نال عبد الرحيم وهابي المركز الثالث للجائزة عن بحثه “أنساق التخييل في الشعر العربي المعاصر: مقاربة في خطاب النقد، وخطاب الشعر”.

وتهدف الجائزة التي اتخذت خلال هذه الدورة عنوان “تحولات القصيدة العربية المعاصرة في ميزان النقد”، إلى العناية بالشعر العربي، وتحفيز طاقات النقاد والمهتمين بالدراسات الموجهة نحو التجربة الشعرية خدمة للساحة الإبداعية العربية.

وقال مدير إدارة الشؤون الثقافية بالشارقة محمد إبراهيم القصير في تصريح صحفي، إن الجائزة استقطبت 53 بحثا من 12 دولة عربية، في مقدمتها مصر بـ 19 ناقدا، يليها المغرب بـ13 ناقدا، والعراق بـ6 نقاد وسوريا بـ 3 نقاد.

وتوزعت باقي المشاركات  على دول الإمارات، والسعودية، والجزائر، والأردن، وتونس، واليمن، والسودان وموريتانيا. وقد ضمت لجنة التحكيم مجموعة من النقاد العرب، هم عبد الله السيد من موريتانيا، والصديق عمر الصديق من السودان، ويوسف الفهري من المغرب، وأيمن ثعيلب من مصر.

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى