حفريات الاحتلال تتسبب في سقوط أتربة من أعمدة مصلى الأقصى القديم

تساقطت الأتربة من أعمدة مصلى الأقصى القديم، اليوم الأربعاء 13 يوليوز 2022، جراء تواصل حفريات الاحتلال الصهيوني محيط وأسفل المسجد الأقصى،  حيث أكدت مصادر مقدسية أن جدران مصلى الأقصى القديم، تتآكل باستمرار، بسبب حفريات الاحتلال المتواصلة، والتي تؤدي إلى انهيارات متكررة.

وتماطل سلطات الاحتلال  في السماح لفريق فني تابع لدائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس، لفحص ما يجري في محيط السور الجنوبي للمسجد الأقصى، وذلك بعد تساقط قطع من الحجارة من أعمدة بالأقصى.

يذكر أنه في منتصف شهر يونيو الماضي، سقط حجر من الحجارة الداخلية للسور الجنوبي للمسجد الأقصى داخل التسوية المعروفة بمصلى الأقصى القديم.

موقع الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى