“بيت مال القدس” تكرم صناع تقليديين مغاربة ومكتب هندسة فلسطيني

كرَّمت وكالة بيت مال القدس الشريف يوم السبت 10 دجنبر 2022 بمدينة فاس صناعا تقليديين مغاربة، ومكتبا هندسيا فلسطينيا ساهموا في إضفاء الطابع المعماري المغربي في بعض فضاءات بيت المغرب بالبلدة القديمة للقدس المحتلة في تمازج وانسجام من دون الإخلال بالطابع الأصلي للعمارة التاريخية الفلسطينية.

وجاء التكريم في ختام أعمال الورشة العلمية التي نظمتها الوكالة تحت عنوان “بين فاس والقدس: حماية العمارة الأثرية وصيانتها واجب مشترك للإنسانية”، بتعاون مع وكالة التنمية ورد الاعتبار لمدينة فاس بدعم من وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة.

وقدمت الوكالة درع اعتراف وتقدير للمهندس الفلسطيني إبراهيم الهندي، الذي أشرف على تنفيذ أعمال المزج الهندسي بين مواد العمارة المغربية والطابع الأصلي لفضاءات بيت المغرب في القدس، تكريما وتقديرا لاهتمامه بفنون العمارة المغربية ومبادرته لإدراجها، كمادة منفصلة، ضمن منهاج الإجازة في قسم الهندسة المعمارية بجامعة بيرزيت.

كما قدمت شهادة اعتراف للحاج أبو طالب الطيفور، صاحب المقاولة المغربية التي جهزت بيت المغرب بالطابع المغربي، تقديرا منها للصناع المغاربة الذين ساهموا في تحضير حاجيات المركز من الزليج والخشب والجبصين والنحاسيات والنافورات والزرابي والمفروشات، مما أضفى رونقا مغربيا خاصا على المكان.

وخصصت الوكالة اعترافا مماثلا لمؤسسة دار الصانع المغربية لدعمها لإقامة المعرض الدائم للصناعة والفنون المغربية في المركز الثقافي المغربي في القدس.

و.م.ع – فاس (بتصرف)

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى