نيويورك تايمز: المنتخب المغربي أثبت للعالم إمكانية صنع “المعجزات”

أشادت “نيويورك تايمز” بالأداء المتميز والقتالية الكبيرة التي طبعت مشاركة المنتخب الوطني المغربي في كأس العالم بقطر، الأمر الذي جعل العالم فخورا بهم.

واعتبرت الصحيفة الأمريكية في مقال للكاتب “روري سميث” أنه في الأسابيع والأشهر والسنوات القادمة ليس فقط إفريقيا أو كل تلك البلدان التي شاهدت المنتخب المغربي في المونديال سترى هذه المشاركة انعكاسا لأنفسها، بل سيذكر “مونديال قطر” بأنه كأس عالم المغرب.

وأفاد سميث، أن المغرب تخطى بلجيكا وكرواتيا وإسبانيا والبرتغال، وأضاء هذه البطولة وألهم القارة وأعاد تشكيل حدود الاحتمالات. وعلى الرغم من أن الركراكي ولاعبيه لم يتمكن من المضي قدما للنهائي، لكن  رحلتهم مضت بعيدا عما كانوا يتصورون و يحلمون به في البداية.

وأكدت الصحيفة، أن الهزيمة أمام فرنسا في النصف لا تمحو ولا تقلل من تلك المفاخر التي سطرها المغرب في هذا “المونديال” وأن هذا لا يغير حقيقة أن المغرب في قطر أثبت لـجيل كامل أنه يمكن أن يصنع “المعجزات” كما قال حارس مرمى المنتخب ياسين بونو، وأعاد المغرب تعريف حدود “ما هو ممكن” بحسب مدربه وليد الركراكي.

المصدر: نيويورك تايمز

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى