بحث جديد: إغلاقات كورونا سرّعت شيخوخة أدمغة المراهقين

كشف بحث جديد الآثار الخطيرة للإغلاقات خلال فترة تفشي الفيروس على الشباب. وقد تبيّن أن أدمغة المراهقين الذين اختبروا الإغلاقات خلال تفشي فيروس كورونا ظهرت عليها علامات الشيخوخة المبكرة.

ووفق ما ورد في تقرير لصحيفة “الغارديان“، قارن الباحثون فحوصات لـ81 مراهقا في الولايات المتحدة قبل الوباء، خلال الفترة الممتدة بين نونبر 2016 ونونبر 2019، مع عينة من 82 مراهقا، أجريت فحوصاتهم بين أكتوبر 2020 ومارس 2022، أثناء انتشار كورونا ولكن بعد رفع قيود الإغلاق.

وأفاد البحث أنه بعد مطابقة 64 مشاركا في كل مجموعة لعوامل تشمل العمر والجنس. ووجد الفريق أن التغيرات الجسدية في الدماغ التي حدثت خلال فترة المراهقة. مثل ترقق القشرة، كانت أكبر في فترة ما بعد الإغلاق. مقارنة بمجموعة ما قبل الجائحة، ما يشير إلى سرعة مثل هذه العمليات بعد الوباء.

مواقع إعلامية

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى