البرلمان الروسي يقر قانونا يحظر الدعاية للشذوذ الجنسي

أقر البرلمان الروسي اليوم الخميس القراءة الثالثة والأخيرة لقانون يوسع الحظر المفروض حاليا على الدعاية للشذوذ الجنسي وسط الأطفال ليشمل جميع الأعمار.

وذكرت وكالة رويترز أن القانون الجديد يعاقب بغرامة كبيرة على أي حدث أو فعل يعتبر بمثابة دعاية ترويجية للشذوذ الجنسي، ويشمل ذلك الدعاية عبر الأنترنت أو الأفلام أو الكتب أو الإعلانات أو في الأماكن العامة.

وأضاف المصدر، أن  الغرامة ستصل إلى 400 ألف روبل (6600 دولار) للأفراد وما يصل إلى 5 ملايين روبل (82100 دولار) للكيانات القانونية. قد يواجه الأجانب 15 يومًا من الاعتقال والطرد من البلاد.

وكانت المستشارة الألمانية السابقة أنجيلا ميركل طالبت روسيا بالتخلى عن قانون يحظر الدعاية للشذوذ الجنسي بين القاصرين في سنة 2013. وفي عام 2020 قدم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اقتراحا بتضمين  حظر لزواج الشواذ في دستور بلاده.

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى