أخبارأنشطة أعضاء المكتب التنفيذيأنشطة جهة الشمال الغربيالرئيسية-ثقافة و مجتمعخصائصنا المنهجية

عليلو من الحسيمة: هذه هي الخصائص المنهجية للتوحيد والإصلاح

أكد الأستاذ محمد عليلو على مقصد إقامة الدين ونحت مفهوم الرسالية وخيار الوسطية والاعتدال واعتماد السننية والتجديد والتصالح مع الأصالة المغربية.. وأضاف عليلو  في  لقاء  تواصلي أطره أمس الأحد 2019/12/15 مع أعضاء الحركة بإقليم الحسيمة، أن هذه  الخصائص المنهجية تمثل تطورا كبيرا في فكر الحركة، وأن المقصود بها هي تلك السمات التي تميز أدبيات وممارسات الحركة؛ وقد قامت الحركة بحركية كبيرة في شرح وتنزيل تلك الخصائص عبر المحاضرات والندوات واللقاءات العامة والتأطيرية.

كما أكد منسق مجلس الشورى لحركة التوحيد والإصلاح على ضرورة التعرف على هذه الخصائص المنهجية للحركة لتوريث ذلك للأجيال القادمة، وهي الخصائص التي  حرصت على إنضاجها منسقية مجلس الشورى في الندوات الفكرية للمجلس من خلال تنظيم ندوة  علمية كبيرة وتم نشر مخرجاتها  في كتاب يحمل عنوان: “الخصائص المنهجية لحركة التوحيد والإصلاح”، فضلا على أن ميثاق الحركة الجديد، والذي صادق عليه الجمع الوطني الأخير، تضمن فصلا خاصا عن هذه الخصائص المنهجية.

وأبرز الأستاذ عليلو المسؤول السابق لجهة الشمال الغربي، وعضو المكتب التنفيذي للحركة  أن مرحلة الوحدة كانت مناسبة لتجديد أدبيات الحركة ومنها التصالح مع “الأصالة المغربية”؛ والتي تعتبر تطورا كبيرا في فكر الحركة عبرت عن ذلك في محاضراتها “سبيل الفلاح”، والتي أفردت محاضراتها لرموز ورواد الفكر المغربي أمثال علال الفاسي والمهدي بن عبود والمختار السوسي…أو من خلال كتاب الدكتور أحمد الريسوني عن “اختيارات المغاربة في التدين والتمذهب “بل إن الحركة ستعتمد تفسير المفصل للشيخ عبد الله كنون في مجالسها التربوية..

الإصلاح

مواضيع ذات الصلة
فرع الحسيمة ينظم ندوة علمية بمناسبة شهر رمضان
مبادرة نوعية بالحسيمة لتنزيل حملة شكرا أستاذي

 

 

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق