أخبارالرئيسية-ثقافة و مجتمعفلسطين وقضايا الأمة

هناوي: وجود الكيان الصهيوني بني على تخريب المنطقة وزرع بؤر التوتر بالعالم الإسلامي

أكد المناضل عزيز هناوي؛ الكاتب العام للمرصد المغربي لمناهضة التطبيع أن الحد الأدنى للمغاربة هو التضامن مع الشعب الفلسطيني ضد كيان صهيوني مجرم وقاتل واستيطاني ومدعوم من قبل الأداة الاستعمارية العالمية والذي شهادة ولادته وعد بلفور، والمعركة اليوم ضد الكيان هي معركة رباط إلى يوم الدين.

وشدد هناوي على أن الكيان الصهيوني نشأ على سرقة أرض ونزعها وشتات شعب تحت شعار أرض بلا شعب وزراعة شعب بلا أرض وصناعة كيان ديني ودولة دينية في تناقض ما يدعيه الغرب من علمانية.

وأوضح هناوي أن شرط وجود الكيان الصهيوني المدعوم من قبل النظام الاستعماري العالمي هو تخريب المنطقة  حتى أن وعد بلفور لقيام الكيان الصهيوني ارتبط باتفاقية سايكس بيكو التي أسست على تقسيم الشعوب، بالإضافة إلى تفخيخ وزرع بؤر التوتر بالعالم الإسلامي.

وتأتي هذه الكلمة خلال مداخلة له في فعالية تكريم د.أحمد ويحمان رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع في مدينة الرشيدية من طرف فرع حركة التوحيد والإصلاح موازاة مع جلسة محكمة الاستئناف يوم الإثنين 23دجنبر2019 في قضية ضرب واعتقال ويحمان في المعرض الدولي للتمور بمدينة أرفود.

الإصلاح

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار / مقالات ذات صلة

إغلاق