أخبارأنشطة جهة الوسطأنشطة دعويةالرئيسية-رمضان

فرع التوحيد والإصلاح ببرشيد يطفي شمعة النسخة الثالثة من الإفطارات الأسرية

ألقى الأستاذ عبد الواحد شكري عضو المكتب الإقليمي لحركة التوحيد والإصلاح ببرشيد كلمة ذكر فيها بالمضامين المركزية في سورة الكهف، ومن أهمها بيان أهمية العمل المنظم في الدعوة الى الله، وبيان  قيمة المال والعلم والتعلم، كما عرج على أهمية سورة الكهف والقصص التي تضمنتها، وهي من قصص الأمم السابقة، حيث ذكرت هذه السورة خمس قصص وهي: قصة أصحاب الكهف، والتي سميت السورة على اسمهم، وقصة صاحب الجنتين، وقصة آدم وإبليس، وقصة موسى والعبد الصالح، وقصة ذي القرنين.
وتأتي كلمة الأستاذ شكري التربوية في إطار  إفطار أسري نظمه فرع حركة التوحيد والإصلاح ببرشيد لفائدة أعضاء ومتعاطفين مع الحركة بأحد الفضاءات القريبة من المدينة؛ وذلك يوم الجمعة 25 رمضان الموافق 31 ماي 2019.

كما ألقى الأستاذ محمد نخيلي مسؤول الشباب  بالفرع الإقليمي لحركة التوحيد والإصلاح سطات برشيد، كلمة رحب فيها بالحضور  الذي تجاوز 100 فرد، مبرزا أهمية هذه المناسبة التي ستعزز من قيم الأخوة والمحبة والتعاون بين الجميع، إضافة الى استحضار قيمة الأسرة وضرورة العناية بها وبأفرادها. كما عرف هذا الإفطار إطفاء شمعة النسخة الثالثة من الإفطارات الأسرية التي تسهر عليها الحركة ببرشيد.

وأما بخصوص أهداف هذا الإفطار الجماعي الذي يأتي  ضمن مجموعة من الأعمال  التربوية والدعوية التي سطرها فرع الحركة ببرشيد  خلال هذه السنة، فقد حدد له المنظمون أربعة أهداف، وهي: إبراز أهمية تحسيس بدور مؤسسة الاسرة في المجتمع، والتواصل بين أسر أعضاء ومتعاطفين الحركة ببرشيد، وإعادة الاعتبار للدور التربوي داخل الأسرة، و إحداث جو من الترفيه للمستفيدين من النشاط.

محمد الزايدي(بتصرف)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار / مقالات ذات صلة

إغلاق