أخبارالرئيسية-حملة أمان واطمئنان (لمحاربة Covid19)

العثماني: ارتفاع عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا كانت السبب وراء إعلان منع التنقل من وإلى عدد من المدن المغربية

قال الدكتور سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، إن ارتفاع عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا المستجد خلال هذه الأيام الأخيرة، بما فيها أمس السبت واليوم الأحد، كانت السبب وراء إعلان منع التنقل من وإلى عدد من المدن المغربية، بدءا من منتصف ليلة الأحد/الاثنين.

وأكد العثماني،  خلال لقاء نظمه الفضاء المغربي للمهنيين لجهة الرباط سلا القنيطرة، مساء يوم الأحد 26 يوليوز الجاري، أن ذلك يهدف أيضا إلى محاصرة الوباء بإجراءات صارمة، منعا لانتقاله إلى مدن أخرى، والتي منها من لم تسجل أي إصابة بالفيروس إلى اليوم.

وشدد رئيس الحكومة، وفق ما دكره الموقع الإلكتروني pjd.ma، على أنه ليس لدينا الآن أي علاج لفيروس كورونا أو أي لقاح يقي من المرض، ولذلك، يسترسل المتحدث ذاته، لابد من الوقاية عبر غسل اليدين باستمرار، وتعقيم الأدوات ذات الاستعمال المشترك، ولبس القناع بالطريقة الصحيحة، والالتزام بالتباعد الجسدي، وتجنب أماكن الزحام.

وتوقف العثماني، عند عدم التزام بعض المواطنين والمهنيين بالإجراءات الصحية المطلوبة، داعيا عموم المواطنين إلى التعاون الجماعي والالتزام التام بالإجراءات الصحية المعلنة، الشخصية والمهنية.

وأوضح أن الحكومة وضعت دلائل عدة خاصة بكل مهنة أو نشاط اقتصادي، داعيا المعنيين بها إلى الالتزام بما ورد في تلك الدلائل، حفظا لحياة المستخدمين والمهنيين وصحتهم، وكذا لضمان عودة آمنة للنشاط الاقتصادي.

ولوحظ أمس الأحد، ومنذ صدور القرار  الحكومي، حركة تنقل كثيفة، شملت مختلف المحاور الطرقية المتعلقة بالمدن المعنية بمنع التنقل من وإليها. الأمر الذي أدى إلى حدوث  حوادث السير، حيث يذكر أن المغرب سجل قبل يومين أكثر من 1400 إصابة جديدة بوباء كورونا.

الإصلاح/ pjd.ma

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق